"مبادلة" جذبت صندوق الاستثمار المباشر الروسي لـ"تيليغرام"

تطبيق التراسل الفوري تيليغرام
تطبيق التراسل الفوري تيليغرام المصدر: بلومبرغ
المصدر: بلومبرغ
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

قالت شركة مبادلة للاستثمار إنها جذبت صندوق الاستثمار المباشر الروسي للمشاركة في صفقة شراء سندات قابلة للتحويل في شركة تطبيق التراسل الفوري "تيليغرام"، وذلك رغم تنويه إدارة التطبيق الذي يتمتع باستقلالية بأنه لا يرغب في تواجد الصندوق السيادي الروسي الذي يخضع لسيطرة "الكرملين".

وحصل الصندوق السيادي الروسي على حصة أقلية في شراء السندات فيما ذكر "تيليغرام" إنه ليس منفتحا على صفقات يكون الصندوق الروسي طرفا فيها، وتمنح السندات المستثمرين الحق في تحويلها لأسهم عند طرحها في البورصة عند سعر مخفض للطرح العام.

قال المتحدث باسم "تيليغرام"، مايك رافدونيكاس، إنه رغم عدم مشاركة الصندوق السيادي الروسي في عملية البيع الأصلية، فإن الصندوق الذي تسيطر عليه الدولة "يبدو أنه اشترى كمية صغيرة من سندات تيليغرام في السوق الثانوية" في صفقة منفصلة لا تتحكم فيها الشركة.

أضاف: "بالنظر إلى أن حقوق حملة السندات محدودة وأن السندات لا تمنح القدرة على التأثير على قيم أو استراتيجية الشركة، فإننا عمومًا لا نعتبر المعاملات في سندات تيليغرام في السوق الثانوية مشكلة".

لوحة جدارية تظهر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يقود مركباً، على جانب أحد المباني في يالطا، شبه جزيرة القرم
لوحة جدارية تظهر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يقود مركباً، على جانب أحد المباني في يالطا، شبه جزيرة القرم المصدر: بلومبرغ

الصراع مع روسيا

جاء هذا البيان بعد ساعات من إجراء غاضب من "تيليغرام" التي اشتبكت لسنوات مع المنظمين الروس بشأن التخلي عن مفاتيح التشفير.

وفي رسالة بالبريد الإلكتروني في وقت متأخر من يوم الثلاثاء، قال رافدونيكاس "إن صندوق الاستثمار المباشر الروسي ليس مدرجاً في قائمة المستثمرين الذين قمنا ببيع السندات لهم. لن نكون منفتحين على أي صفقة مع هذا الصندوق". وأضاف أن "الصناديق التي استثمرت بالفعل، بما في ذلك مبادلة، أكدت لنا أن الصندوق لم يكن من بين شركائهم"، في إشارة إلى الشركاء المحدودين.

وأعلنت شركة مبادلة وإحدى الشركات الظبيانية التي تمتلك حصة فيها يوم الثلاثاء أن كلاً منهما استثمر 75 مليون دولار في الطرح، لكنهما لم يذكرا الصندوق الروسي. وفي وقت لاحق، قال متحدث باسم الصندوق إنه شارك "بالاشتراك مع مبادلة"، لكنه امتنع عن الإفصاح عن حجم المساهمة. جدير بالذكر أن الصندوقين لديهما عدداً من المشاريع الاستثمارية المشتركة.

وتضم شبكة تيليغرام أكثر من 500 مليون مستخدم نشط، وشهد التطبيق زيادة في الاستخدام بعد أن قامت شركات التكنولوجيا الأمريكية الكبرى بقمع الأصوات المحافظة في الولايات المتحدة في وقت سابق من هذا العام. واضطرت تيليغرام إلى جمع الأموال لسداد التزامات إلى المستثمرين بعد فشل محاولتها في طرح عملتها المشفرة "غرام" للاكتتاب، بسبب حظر فرضته هيئة الأوراق المالية والبورصة.

وقال مؤسس تيليغرام في بيان نشره عبر التطبيق: "يسعدني أن أعلن أن تيليغرام جمعت أكثر من مليار دولار من خلال بيع سندات إلى بعض أكبر المستثمرين وأكثرهم معرفة من جميع أنحاء العالم"، دون تحديد هوية أي من المشترين. وأضاف أن الخطوة "ستمكّن تيليغرام من الاستمرار في النمو عالمياً، مع التمسك بقيمها واستقلاليتها".

حاول المنظمون الروس حظر خدمة تيليغرام في عام 2018 عندما رفضت الشركة تزويد سلطات إنفاذ القانون بمفاتيح تشفير لقراءة الرسائل. ولمدة عامين، أحبطت الشركة الجهود المبذولة لفرض الحظر، بما في ذلك عن طريق تغيير عناوين مفاتيح التعريف للتهرب من الحظر، حتى تخلت روسيا في نهاية المطاف عن مساعيها بهذا الشأن في يونيو الماضي.