توقعات بانتعاشة سريعة للاقتصاد البريطاني المصدر: بلومبرغ

كبير الاقتصاديين في بنك إنكلترا يتوقع تعافياً "مذهلاً" للاقتصاد

المصدر: بلومبرغ
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

توقع كبير الاقتصاديين في بنك إنكلترا المركزي، أندي هالدين، أن يشهد الاقتصاد البريطاني تعافياً "مذهلاً"، حتى وإن أنفق المستهلكون القليل من المدخرات الإضافية التي جمعوها خلال أزمة كوفيد.

وأكد هالدين على نظرته المتفائلة للتعافي الاقتصادي، في برنامج روبرت بيستون على قناة "آي تي في (ITV)، قائلاً: "إنه يتوقع تعافياً حاداً نتيجة رفع القيود عن الاقتصاد"، لافتاً إلى أنه تم ادخار حوالي 150 مليار جنيه إسترليني (205 مليارات دولار) خلال العام الماضي، وأغلبها من قبل الأُسر عالية الدخل.

وأوضح هالدين، في مقابلة في بودكاست لبرنامج بيستون على تويتر: "نتحدث عن تعافٍ مذهل إذا أُنفق بعض تلك المدخرات، حتى ولو مبلغ صغير منها، وعندما يأتي (التعافي) سيكون سريعاً وكبيراً".

وتأتي تصريحات هالدين بعد بيانات أظهرت أن النشاط التجاري في بريطانيا ازداد بأسرع وتيرة منذ أغسطس الشهر الجاري، بدعم من الطلبيات الجديدة، وتحسن الثقة، في ظل التوقعات بتخفيف قيود الإغلاق، بينما أظهر تقرير منفصل أن التضخم تراجع على نحو غير متوقع في فبراير.

وفي سياق منفصل، ذكر هالدين أيضاً، أن محاولات رئيس الوزراء السابق ديفيد كاميرون للحصول على قروض، نيابة عن شركة "غرينسيل كابيتال" المفلسة حالياً كانت غير مناسبة، وأن الشركة لم تكن مؤهلة أبداً للحصول على الأموال.

وأضاف أن العمل من المنزل من المرجح أن يستمر، باعتباره تغير دائم ناجم عن الوباء، فيما ستتجنب لندن والمدن الأخرى "خلوها من البشر، وستحتفظ "بجاذبيتها الساحرة".

ماذا تقول "بلومبرغ إيكونوميكس"؟

دان هانسون، كبير الاقتصاديين في بلومبرغ: "نتوقع أن يصل الناتج إلى مستويات ما قبل الفيروس بحلول ربيع 2022، وعلى الأرجح سيحول التعافي السريع للاقتصاد الجدل داخل بنك إنكلترا المركزي نحو موعد وكيفية سحب المحفزات".