تابعة لـ"فولفو" تدرس خيارات للطرح العام منها الاندماج مع "شيك على بياض"

سيارات "بوليستار" الكهربائية
سيارات "بوليستار" الكهربائية المصدر: بلومبرغ
المصدر: بلومبرغ
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

تدرس شركة "بوليستار" (Polestar) لصناعة السيارات الكهربائية، التي تسيطر عليها "فولفو" المملوكة لمجموعة "تشغيانغ جيلي" القابضة الصينية، خيارات لطرح أسهمها للاكتتاب العام في أقرب وقت هذا العام، وذلك بحسب أشخاص مطلعين على الأمر.

وبحسب المصادر فإن الشركة تعمل مع مستشار خاص بالطرح على دراسة أفضل البدائل المتاحة، والتي تشمل الطرح العام في الولايات المتحدة أو هونغ كونغ، وكذلك احتمال الاندماج مع شركة استحواذ ذات أغراض خاصة. وأشار المطلعون إلى أن القيمة التقديرية لشركة صناعة السيارات الكهربائية يمكن أن تتخطى 10 مليارات دولار، خلال صفقة طرح أسهمها للجمهور.

وعلى جانب آخر تدرس "بوليستار" بدء جولة تمويل جديدة، وذلك بعد نجاحها في جمع 500 مليون دولار العام الماضي، حسبما قال المطلعون.

عملاء يشاهدون إحدى السيارات الكهربائية المعروضة في صالة عرض بوليستار، المملوكة لشركتي جيلي وفولفو في ستوكهولم بالسويد يوم الاثنين 21 سبتمبر 2020.
عملاء يشاهدون إحدى السيارات الكهربائية المعروضة في صالة عرض بوليستار، المملوكة لشركتي جيلي وفولفو في ستوكهولم بالسويد يوم الاثنين 21 سبتمبر 2020. المصدر: بلومبرغ

احتمالات تغيير الخطط

وذكر المطلعون، أن المباحثات لاتزال جارية، ومن الممكن أن تغير "بوليستار" خططها بشأن جمع التمويلات.

ورفض ممثلو "جيلي" و"بوليستار" التعليق، كذلك رفض ممثل "فولفو" في الصين التعليق.

وتعد "بوليستار" التي تتخذ من مدينة غوتنبرغ بالسويد مقراً لها، ويقودها الرئيس التنفيذي توماس إنغينلات، أحد أكبر المنافسين لشركة "تسلا" أكبر شركات صناعة السيارات الكهربائية في العالم حالياً.

وبدأت الشركة إنتاج "بوليستار 2" ثاني سياراتها، وأول سيارة كهربائية بالكامل، في مارس من العام الماضي في مصنع "جيلي" في لوكياو في الصين. وقالت الشركة في سبتمبر الماضي، إنها بدأت إنتاج سيارتها الجديدة "بوليستار بريسيبت"، والتي سيتم تصنيع الأجزاء الداخلية منها من زجاجات البولي ايثيلين المعاد تصنيعها، بالإضافة إلى شباك الصيد التي تم إعادة تدويرها.

وتلقت كل من "فولفو" و"جيلي" دعماً من الملياردير الصيني لي شوفو، الذي يبلغ صافي ثروته نحو 16.6 مليار دولار، وفقاً لمؤشر "بلومبرغ" للمليارديرات. ويعد "شوفو" أكبر مساهم في شركة "دايملر". كما نجح في بناء إمبراطورية لصناعة السيارات العالمية على مدار العقدين الماضيين استطاع خلالها امتلاك حصص من أسهم علامات تجارية أوروبية رائدة، مثل لوتوس وفي شركة بروتون الماليزية لصناعة السيارات.