"سيلزفورس" تدرس الاستحواذ على "سلاك" لمنافسة "مايكروسوفت"

شعار شركة "سلاك"
شعار شركة "سلاك" المصدر: بلومبرغ
المصدر: بلومبرغ
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

تدرس شركة "سيلز فورس دوت كوم" الاستحواذ على شركة "سلاك تكنولوجيز"، التي تعمل في برمجة تطبيقات المراسلة الإلكترونية، وفقاً لمصدر مطَّلع.

وارتفعت أسهم شركة "سلاك" بعد الإعلان عن الخبر، الذي كشفته صحيفة "وول ستريت جورنال"، بنسبة تصل إلى 34%، في حين أثَّرت الأخبار على أداء سهم "سيلزفورس" الذي انخفض بنسبة 5%.

وقال المصدر، إنَّ الشركتين تجريان محادثات، ويتوقع أن تعلنان عن التوصل لاتفاق في أقرب وقت الأسبوع المقبل.

وأضاف الشخص الذي طلب عدم ذكر اسمه لخصوصية الأمر، أنَّه لم يتم الانتهاء من الصفقة، ومن الممكن أن تنهار، ولم يتسنَ الاتصال بممثلي "سيلزفورس"، أو "سلاك" للتعليق.

ويمثل الاستحواذ على" سلاك"، التي تبلغ قيمتها السُّوقية حوالي 22 مليار دولار بعد التقارير التي كشفت عن إجراء المحادثات، أكبر صفقة لـ "سيلزفورس"على الإطلاق، وفقاً للبيانات التي جمعتها "بلومبرغ".

واستحوذت شركة "سيلزفورس" ومقرها سان فرانسيسكو، بقيادة "مارك بينيوف"، العام الماضي على شركة " تابلو سوفتوير"، في صفقة بقيمة 15.3 مليار دولار.

لوجو شركة سيلزفورس  Salesforce.Com
لوجو شركة سيلزفورس Salesforce.Com Krisztian Bocsi/Bloomberg



منافسة مايكروسوفت

وقال "أنوراج رنا"، المحلل في "بلومبرغ إنتلجينس": "خطوة ذكية من قبل جانب "بينيوف"، فالصفقة، في حال إتمامها، ستساعد "سيلزفورس"، و"سلاك" على المنافسة بقوة أكبر مع مايكروسوفت ".

وارتفع سهم "سلاك" إلى أعلى مستوى خلال التعاملات اليومية إلى 39.73 دولاراً. وتذبذب أداء السهم هذا العام مع انتشار تأثير الوباء على الأعمال التجارية إلى قاعدة عملاء الشركة.

كما تراجع سهم "سلاك" في سبتمبر، بنسبة 19% بعد أن كان أداء الشركة على أساس فصليٍّ، أقل من تقديرات المحللين، إذ خفَّض عملاؤها من الشركات الصغيرة والمتوسطة حجم ميزانيات الإنفاق.

وأصبحت الشركة، ومقرها سان فرانسيسكو، مساهمة عامة عبر إدراج أسهمها في البورصة بشكل مباشر في عام 2019.

وانخفض سهم شركة "سيلزفورس"، التي تصنع برنامجاً لتتبُّع المبيعات، المنتشر في الولايات المتحدة، بنسبة 5.4% بعد أنباء الاستحواذ، لكنه مرتفع بنحو 60% هذا العام، لتبلع قيمتها السوقية 227 مليار دولار.

وقال "كيرك ماتيرن"، المحلل في " إيفركور أي اس أي"، إنَّ أسهم "سيلزفورس"، قد انخفضت؛ لأن السعر لم يكن " المستهدف الصحيح في الوقت المناسب".

فرص النمو

وكتب "ماتيرن" في مذكرة يوم الأربعاء: "في حين هناك بعض المنطق الاستراتيجي لصفقة الاستحواذ، نتوقع أن يعدَّ معظم المستثمرين الصفقة على أنَّها مستهدفة لتحقيق بعض النمو في عام 2021".

وتعقد " سيلزفورس" مؤتمرها السنوي "دريم فورس" الأسبوع المقبل، الذي سيكون افتراضياً بسبب قيود فيروس كورونا.

وسيكون المؤتمر للعملاء، والشركاء، والموظفين بمثابة عرض للمنتجات المستقبلية، وخريطة الطريق الاستراتيجية للشركات العاملة في صناعة البرمجيات.

ويعدُّ "دريم فورس" أكبر مؤتمر للبرمجيات في العالم، وسيلقي رئيس مجلس إدارة الشركة "بينيوف"، خطابه الرئيسي المرتقب يوم الأربعاء.