موكيش أمباني يريد تسريع التحول في قيادة "ريلاينس"

موكيش أمباني، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة "ريلاينس إندستريز ليمتد"، وزوجته نيتا أمباني، يصلان لحضور الاجتماع السنوي العام للشركة في مومباي، الهند
موكيش أمباني، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة "ريلاينس إندستريز ليمتد"، وزوجته نيتا أمباني، يصلان لحضور الاجتماع السنوي العام للشركة في مومباي، الهند المصدر: بلومبرغ
المصدر: بلومبرغ
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

يريد موكيش أمباني، أغنى رجل في آسيا، تسريع انتقال القيادة في مجموعة "ريلاينس إنداستريز" (Reliance Industries)، ورؤية إمبراطوريته البالغة 217 مليار دولار ترتقي إلى آفاق جديدة تحت قيادة أبنائه الثلاثة.

وفي كلمة افتراضية ألقاها يوم الثلاثاء أمام موظفي مجموعة "ريلاينس"، قال أمباني إنّ التكتل الاقتصادي الذي يشمل البيع بالتجزئة وصولاً إلى التكرير "هو الآن في طور تحقيق انتقال هائل للقيادة من كبار السنّ الذين ينتمون إلى جيلي، إلى الجيل القادم من القادة الشباب. وأودّ أن تُسرَّع هذه العملية".

الملياردير الهندي أمباني يسعى للاستحواذ على شركة أقمشة مفلسة

موكيش أمباني ، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة "ريلاينس"، وأبناؤه أوكاش وأنانت وابنته إيشا وزوجته نيتا أمباني، يقفون لالتقاط صورة في مركز اقتراع خلال المرحلة الرابعة من التصويت للانتخابات الوطنية في مومباي، الهند
موكيش أمباني ، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة "ريلاينس"، وأبناؤه أوكاش وأنانت وابنته إيشا وزوجته نيتا أمباني، يقفون لالتقاط صورة في مركز اقتراع خلال المرحلة الرابعة من التصويت للانتخابات الوطنية في مومباي، الهند المصدر: بلومبرغ

لم يقدّم أمباني، التي تُقدَّر قيمة ثروته بنحو 91 مليار دولار حسب مؤشر "بلومبرغ" للمليارديرات، تفاصيل عن كيفية التخطيط لهذا الانتقال، ولكن يقال إنّ الملياردير يفكّر في عديد من خطط الخلافة، بما في ذلك خطة تشارك بعض العناصر مع خطة عائلة والتون المالكة لشركة "وولمارت"، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ" في نوفمبر. وهو يريد تجنّب حرب الخلافة التي مزقت عديداً من العشائر الثرية، بما في ذلك عشائره في الماضي. وسيمثّل الانتقال في "ريلاينس" إحدى أكبر عمليات نقل الثروة في الآونة الأخيرة.

من جانبه، قال الرجل البالغ من العمر 64 عاماً إنه يجب على جميع كبار القادة -بمن فيهم هو نفسه- "إفساح المجال للمواهب الواعدة ذات الكفاءة العالية والالتزام الشديد بشكل لا يصدّق".

سميح ساويرس سيتنحى عن رئاسة مجلس إدارة "أوراسكوم" للتنمية القابضة

يعمل أمباني على تسهيل انتقال القيادة في مجموعته بعد خوضه معركة مريرة على الخلافة مع شقيقه الأصغر، أنيل أمباني، عندما تُوفّي والدهما في عام 2002 دون وصية، إذ كان النزاع شديداً لدرجة أن والدتهما، كوكيلابين أمباني، اضطرت إلى التدخل وصياغة اتفاقية عائلية في 2005 قسّمت أعمال "ريلاينس" بين الشقيقين.

أنيل أمباني ، رئيس مجلس إدارة مجموعة "ريلاينس"، يصل إلى الاجتماع العام السنوي للشركة في مومباي، الهند
أنيل أمباني ، رئيس مجلس إدارة مجموعة "ريلاينس"، يصل إلى الاجتماع العام السنوي للشركة في مومباي، الهند المصدر: بلومبرغ

أكثر بروزاً

في حين لم يكشف أمباني علناً عن أي خطة أو جدول زمني للتخلي عن مسؤولياته كرئيس مجلس إدارة شركة "ريلاينس" ومديرها العام، أصبح أبناء أمباني أكثر بروزاً. ففي حديثه إلى المساهمين في يونيو، أشار أولاً إلى أن التوأم أكاش وإيشا، 30 عاماً، جنباً إلى جنب مع شقيقهما الأصغر أنانت، 26 عاماً، سيلعبون أدواراً مهمة في الشركة.

وأفادت "بلومبرغ" الشهر الماضي بأن الملياردير يفكّر في نقل ممتلكات عائلته إلى هيكل يشبه صندوق الاستثمار من شأنه أن يسيطر على "ريلاينس" المدرجة في مومباي.

"ريلاينس" الهندية تدعم عضوية رئيس "أرامكو" بمجلس إدارتها

وفي خطابه يوم الثلاثاء، كرّر أمباني أن أبناءه يتحملون مزيداً من المسؤوليات كجزء من تحوّل القيادة. وقال إنه يمكن أن يرى في أبنائه نفس الشرارة والإمكانات التي تمتع بها والده ديروبهاي أمباني -مؤسس "ريلاينس"- للمساهمة في نمو الهند، إذ أضاف: "يجب أن نبني ثقافة تنظيمية تصمد أكثر من قادتها. وليس لديّ شك في أن أكاش، وإيشا، وأنانت –بوصفهم قادة من الجيل التالي– سوف يقودون (ريلاينس) إلى مستويات أعلى".