"طاقة عربية" تسعى لاقتناص "وطنية" في صفقة بالدولار والجنيه

مصادر لـ"الشرق": الشركة تتفاوض على قرض لا يقل عن 3 مليارات جنيه مصري

محطة وقود "وطنية" التابعة للجيش المصري
محطة وقود "وطنية" التابعة للجيش المصري المصدر: موقع جهاز الخدمة الوطنية
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

تتنافس "طاقة عربية" مع 3 شركات أخرى للاستحواذ على الشركة الوطنية لبيع وتوزيع المنتجات البترولية "وطنية"، وتعتزم تقديم عرض شراء يمزج بين العملتين المحلية والأجنبية، بحسب وثيقة اطلعت عليها "اقتصاد الشرق" من مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء المصري.

يأتي الحديث عن سعي "طاقة عربية"، المدرجة حديثاً في البورصة المصرية، للاستحواذ على أسهم وطنية، بعد أن أكد 3 مصرفيين لـ"اقتصاد الشرق" في وقت مبكر من صباح اليوم سعي الشركة لاقتراض ما لا يقل عن 3 مليارات جنيه من تحالف بنكي محلي بقيادة "البنك التجاري الدولي مصر".

قالت "طاقة عربية" في وقت لاحق بعد نشر الخبر، إنها بالفعل تقدمت بعرض غير ملزم لشراء حصة في محطات شركة "وطنية"، وتأهلت للمرحلة الثانية، وجرى دعوتها للبدء في إجراءات الفحص النافي للجهالة، وفق إفصاح للبورصة المصرية يوم الثلاثاء. الشركة أضافت أنه لم يتم تحديد سبل التمويل حتى تاريخه.

وطنية" مملوكة بالكامل لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة، الذي يمتلك في نفس الوقت 20% من أسهم "طاقة عربية" منذ يوليو الماضي مقابل 1.629 مليار جنيه.

اقرأ أيضاً: الأسهم المصرية تسجل مستوى قياسياً مع تحوط المستثمرين ضد التضخم

لتوفير سيولة دولارية، عملت مصر مؤخراً على بيع بعض أصولها لمستثمرين، ونجحت في جمع ما يصل إلى 1.9 مليار دولار، وتأمل في جمع مليار دولار أخرى من بيع أصول إضافية خلال الفترة القليلة المقبلة.

وثيقة "مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار " أظهرت أن 4 شركات في مرحلة الفحص النافي للجهالة الآن على أسهم وطنية "تمهيداً لتقديم عروض شراء نهائية لتنفيذ الصفقة بين أكتوبر ونوفمبر 2023، معظم العروض ستُسدد كلياً بالدولار.

تمتلك شركة "وطنية"، التي تأسست عام 1993، نحو 255 محطة خدمة ووقود سيارات، ولديها 20 محطة تحت الإنشاء، و25 محطة في مرحلة التخطيط، حسب الموقع الإلكتروني لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية.