مستوى متدنٍ لمؤشر إيرادات تعدين "بتكوين" مع ركود الأسعار

تقني يتفحص أجهزة تعدين "بتكوين"
تقني يتفحص أجهزة تعدين "بتكوين" المصدر: بلومبرغ
المصدر: بلومبرغ
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

يقترب أحد المؤشرات التي تتم مراقبتها عن كثب، لعائدات تعدين "بتكوين" من مستوى منخفض قياسي في ظل ركود سعر أكبر الأصول الرقمية واحتدام المنافسة.

انخفض ما يسمى بمؤشر عائد سرعة التعدين (hashprice) إلى 0.06 دولار لوحدة طاقة الحوسبة المستخدمة في تعدين "بتكوين"، يوم الأحد، حسب بيانات مؤشر" هاشريت" (Hashrate).

بذلك يقترب من المستوى القياسي المنخفض المسجل في أواخر عام 2022 عندما حذرت شركات تعدين كبرى متداولة في البورصة من أزمة سيولة وأعلن بعضها الإفلاس.

أصبح لدى شركات التعدين الآن فرصة لالتقاط الأنفاس رغم انخفاض الإيرادات، حيث قامت بجمع مبالغ كبيرة من رأس المال من بيع الأسهم والعملات المسكوكة في وقت سابق من العام الجاري مع انتعاش الأسعار. لكن التراجع المستمر في الأصول الرقمية وزيادة المنافسة في صناعة تعدين العملات المشفرة يمكن أن يؤدي إلى تدمير القائمين على تعدين بتكوين.

استهلاك تعدين بتكوين للطاقة

يعتبر تعدين بتكوين عملية كثيفة الاستخدام للطاقة، تستخدم فيها الشركات أجهزة كمبيوتر متخصصة باهظة الثمن للتحقق من صحة سجلات المعاملات على شبكة "بلوكتشين" للحصول على الرمز المميز كمكافأة.

يتم ذلك عن طريق استخدام آلاف أجهزة الكمبيوتر، أو آلات تعدين بتكوين، المكدسة فوق بعضها البعض في مراكز البيانات التي تستخدم كميات كبيرة من الكهرباء.

معدّنو "بتكوين" المتعثرون حذرون من حدث "التنصيف" الكبير

لم تتغير أسعار أكبر عملة مشفرة إلا قليلاً عند 26 ألف دولار حتى الساعة 11:26 صباحاً في نيويورك، وتم تداولها بمتوسط سعر يبلغ حوالي 26600 دولار منذ بداية 2023.

وانخفض سعر بتكوين 64% في عام 2022، وأنهت العام عند 16500 دولار. وصل السعر إلى أعلى مستوى له على الإطلاق عند 69 ألف دولار تقريباً في أواخر عام 2021.

تحديث مرتقب لرمز "بتكوين"

سجّل مقياس صعوبة التعدين، الذي يقيس قوة الحوسبة المستخدمة في تعدين بتكوين، مستوى قياسياً مرتفعاً الأسبوع الماضي، حسب بيانات موقع "بي تي سي دوت كوم".

يشير ذلك إلى أن القائمين بالتعدين ينتجون قوة حاسوبية أكبر من أي وقت مضى للتنافس على كمية محددة من مكافآت بتكوين الصادرة عن "بلوكتشين" للقائمين بالتعدين، وهو مصدر إيراداتهم الرئيسي.

توقعات بصعود بتكوين مع تزايد احتمال "الهبوط السلس" في أميركا

يقوم المعدنون بتوسيع نطاق أعمالهم بغض النظر عن الأسعار الحالية ويرجع ذلك جزئياً إلى التحديث القادم لرمز بتكوين والذي يسمى "التنصيف". يخفض التحديث مكافآت بتكوين التي يحصل عليها المعدنون إلى النصف كل أربع سنوات ويحافظ على الحد الأقصى لإمدادات العملة البالغ 21 مليوناً.

من المقرر أن يتم "التنصيف" التالي في عام 2024، ويتعين على شركات التعدين زيادة قدرتها الحاسوبية والحفاظ على قدرتها التنافسية للكفاح من أجل الحصول على مكافآت أقل بعد حدث "التنصيف" المرتقب.