EFG المصرية تسعى لاقتناص رخص رقمنة "العقود" و"الهوية" خلال 2024

الشركة تسعى كذلك للحصول على رخصة لـ"تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة"

مقر مجموعة "إي إف جي" القابضة بالقرية الذكية في مصر
مقر مجموعة "إي إف جي" القابضة بالقرية الذكية في مصر المصدر: الشرق
المصدر: الشرق
خاص
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

تعتزم "إي إف جي فينانس"، التابعة لمجموعة "إي إف جي" القابضة (EFG) المصرية، الحصول على رخص أو الموافقة على تقديم خدمات "العقود الرقمية"، و"الهوية الرقمية" للأنشطة المالية غير المصرفية خلال 2024، إلى جانب رخصة "تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة"، بحسب علاء العفيفي، الرئيس التنفيذي للقطاع المالي غير المصرفي في المجموعة، في تصريحات لـ"الشرق".

في يوليو من العام الماضي، سمحت الهيئة العامة للرقابة المالية في مصر بالتأسيس والترخيص لشركات جديدة تزاول أنشطة مالية غير مصرفية باستخدام التكنولوجيا المالية، في مجالات الهوية الرقمية والسجلات الرقمية والعقود الرقمية والحسابات الرقمية لإتمام المعاملات المالية غير المصرفية إلكترونياً.

العقد الرقمي، هو عقد يتضمن حقوق المتعاقدين والتزاماتهم بشكل إلكتروني، ويمكن تسجيله في سجل رقمي، فيما تُعرف الهوية الرقمية بأنها أي بيانات معالجة تقنياً تتعلق بشخص طبيعي أو اعتباري محدد أو يمكن تحديده بشكل مباشر أو غير مباشر عن طريق الربط بين هذه البيانات وأي بيانات أخرى.

وأضاف العفيفي، أن الحصول على تلك الرخص والموافقات "سيخدم البنية التحتية التكنولوجية لكافة شركات الأنشطة المالية غير المصرفية التابعة للمجموعة".