"gfh" البحرينية تعين مستشارين للإدراج في السوق السعودية

صافي أرباح المجموعة ارتفع 13% على أساس سنوي إلى 27.1 مليون دولار في الربع الأول من عام 2024

شركة جي إف إتش بارتنرز تستكمل الاستحواذ على أصول في الرياض ودبي
شركة جي إف إتش بارتنرز تستكمل الاستحواذ على أصول في الرياض ودبي المصدر: الموقع الإلكتروني لمجموعة جي إف إتش
المصدر: الشرق
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

قالت مجموعة "جي إف إتش" (gfh) إنها قامت بتعيين مستشارين لإدراج أسهمها في السوق المالية السعودية، وهي بصدد وضع اللمسات النهائية على المستندات لتقديمها، دون ذكر مزيد من التفاصيل، وفق إفصاح للشركة اليوم الخميس.

وفي 19 فبراير الماضي، أعلنت المجموعة بدء إجراءات إدراج أسهمها في السوق المالية السعودية، لتصبح بذلك السوق الخليجية الخامسة التي تدرج الشركة أسهمها بها. وقالت حينذاك إنها عينت شركة الأهلي المالية لتقديم طلب إدراج أسهمها في "تداول".

تركز "جي إف إتش" على الاستثمار في المملكة العربية السعودية إذ تحاول أن تستفيد من الطفرة التي تشهدها البلاد على كافة الصعد، حسبما أشار هشام الريس، الرئيس التنفيذي للمجموعة لـ"الشرق" في تصريحات سابقة.

"gfh" تبدأ إجراءات إدراج أسهمها في سوق الأسهم السعودية

جاء ذلك، بعدما أعلنت الشركة اليوم عن ارتفاع صافي ربحها 13% على أساس سنوي إلى 27.1 مليون دولار في الربع الأول من عام 2024.

الشركة، التي تتخذ من البحرين مقراً لها، والمدرجة أسهمها في أسواق دبي وأبوظبي والكويت والبحرين، قالت إنها تواصل متابعة المزيد من عمليات الاستحواذ الاستراتيجية لتوسيع وتنويع محفظتها الاستثمارية في الأسواق العالمية الرئيسية لتقديم قيمة إضافية للمساهمين.

وأشارت "جي إف إتش" المالية إلى أن المبادرات الجارية تشمل مناقشة الاستحواذ على المحافظ التمويلية والاستثمارية لشركة "الإثمار القابضة"، موضحةً أن المناقشات جارية لوضع اللمسات الأخيرة على هيكل المعاملة والوثائق النهائية والاتفاق عليها، والتي تظل خاضعة للعناية الواجبة والموافقات عليها من قبل الجهات الرقابية المختصة.

وعن حجم صفقة بنك "إثمار" وكيفية مقارنتها بالقيم الدفترية، قالت "جي إف إتش" المالية إن الصفقة لا تزال قيد الدراسة وتخضع للموافقات التنظيمية، وسيتم الإعلان عن أي تحديث حول هذا الأمر مع الأسواق في الوقت المناسب.

وشركة الإثمار القابضة، المعروفة سابقاً باسم (بنك الإثمار)، تأسست في مملكة البحرين عام 1984م، وفي 14 أبريل عام 2010 أصبح بنك الإثمار مرخصاً كبنك إسلامي يعمل في مجال التجزئة من قبل مصرف البحرين المركزي.