طاهيتان تتغلبان على منافسيهما الذكور وتتصدران جوائز "ميشلان" في لندن

مطعم "هيلين داروز أت ذا كونوت"
مطعم "هيلين داروز أت ذا كونوت" المصدر: "ذا كونوت"
المصدر: بلومبرغ
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

بعد فوز كل من مطعم "هيلين داروز أت ذا كونوت" (Hélène Darroze at the Connaught) ومطعم "كور باي كلير سميث" (Core by Clare Smyth)، أصبحت الطاهيتان الرائدتان اللتان تديران المطعمين من أولى السيدات في المملكة المتحدة، فقد فازتا بثلاث نجمات "ميشلان" بعد عملهما الجاد والمثابر.

وبالرغم من أنَّه تجدر الإشارة إلى أن َّسميث كانت القيٍّمة على النجوم الثلاث في المطعم الشهير "غوردون رامزي ريستورانت"، إذ كانت تشغل منصب الطاهي الرئيسي في المطعم.

وقالت داروز عند استلامها الجائزة في حفل افتراضي: "أنا أفكر في جميع النساء العاملات في المطابخ، وأريد أن أخبرهن من خلال فوزي بالجائزة بما يمكنهن تحقيقه. ليس عليكنَّ سوى الثقة بأنفسكنَّ، وكل ما تصبون إليه يمكن أن يتحقق".

كلير سميث
كلير سميث المصدر: مطعم "كور باي كلير سميث"

ميشلان تحتفي بالمطاعم برغم الإغلاق

وقد افتتحت هيلين داروز، الفرنسية المولد، مطعمها في فندق" كونوت" عام 2008. وكانت قد حازت على نجمتين من "ميشلان" في مطعمها في باريس.

أما سميث، فقد تدرَّبت على يدي الطاهي الشهير غوردون رامزي، والطاهي آلان دوكاس، ولكنَّها استقالت من عملها مع رامزي لفتح مطعمها الخاص "كور" في عام 2017.

وبالطبع لا بدَّ لنا أن نذكر في هذا السياق فوز مطعم "أيه وونغ" بنجمة ميشلان الثانية، الذي يجعله أوَّل مطعم صيني في المملكة المتحدة يحصل على نجمتين.

كما حصل مطعما "دا تيررا" (Da Terra)، و"ريستورانت ستوري" (Restaurant Story) في لندن على نجمتين من "ميشلان".

وتمَّ منح سبعة عشر مطعماً نجمة واحدة جديدة. وقد حصل 23 مطعماً أيضاً على جائزة النجمة الخضراء الجديدة لنهجهم المستدام في فن الطهي.

وقد تمَّ نشر دليل "ميشلان" لبريطانيا وأيرلندا في وقت تمَّ فيه إغلاق مطاعم المملكة المتحدة بسبب جائحة فيروس كورونا، فقد أمر رئيس الوزراء بوريس جونسون المؤسسات في بداية الأمر بالإغلاق في يوم 23 مارس من العام الماضي، وتبعهما بعد ذلك بإغلاقين آخرين منذ ذلك الحين.

وقالت مؤسسة "ميشلان" في بيان لها: "لماذا إذاً نطلق دليلاً ونُكافأ بالنجوم (الآن)؟ لأنَّنا نريد تعزيز الصناعة بقدر ما نستطيع، نريد أن نحتفل بالعديد من المطاعم الرائعة في بريطانيا وأيرلندا، وجميع الطهاة الموهوبين والمطاعم، نحن نريد تسليط الضوء على صناعتنا".

https://www.instagram.com/lyleslondon/?utm_source=ig_embed

معايير جوائز ميشلان

وقالت مؤسسة "ميشلان"، إنَّها بدأت العمل على الدليل في شهر أغسطس 2019، وتمَّ إنجاز الكثير قبل الإغلاق.

إلا أنَّها أجَّلت نشره، وجعلت الدليل متاحاً هذا العام عبر الإنترنت فقط، مما سمح بإجراء التحديثات المتأخرة. وقالت، إنَّ عملية التصنيف لم تتبع طرقاً مختصرة، ولم يحصل أي تغيير في المعايير.

كما أعلنت مؤسسة "ميشلان" عن 16 جائزة "بيب غورما" جديدة، من بينها سبع جوائز في لندن. ويدرج دليل "ميشلان" الجديد 126 مطعماً حائزاً على جائزة "بيب غورما" تمَّ تقديرها لتقديمها طعاماً جيداً بأسعار تنافسية.

وتمنح نجوم "ميشلان" بحسب جودة الطهي، فتمنح نجوم "ميشلان" الثلاث بحسب ما أعلنته المؤسسة "للمطبخ الاستثنائي الذي يستحق زيارة خاصة".

وأضافت: "تُمنح أعلى جائزة لدينا للطهي المتميز، ولطهاة بلغوا أوجهم".

أما النجمتان من "ميشلان"، فتمنح "للطهي الممتاز الذي يستحق أن تغيِّر مسارك من أجله، وأنت تقود سيارتك إلى هدف معين".

أما النجمة الواحدة فتذهب "للطبخ عالي الجودة الذي يستحق التوقف عنده". كما تمتلك "ميشلان" أيضاً جوائز "بيب غورما"، وهي فئة منفصلة من الجوائز للمطاعم ذات القيمة الجيدة، وغير المكلفة.

تاريخ نجوم ميشلان

كان صانع الإطارات الفرنسي قد نشر أوَّل دليل له في عام 1900، الذي كان مخصَّصاً للسائقين، ويتمُّ توزيعه بالمجان حتى عام 1920.

واحتوى الدليل على معلومات عملية، بما في ذلك خرائط للشوارع، ونصائح حول إصلاح الإطارات.

ويمكنكم من خلال الضغط على رابط المقال الأصلي أدناه، الاطلاع على القائمة الكاملة لجميع الفائزين في فئات النجوم الواحدة والثانية والثالثة في لندن، فضلاً عن المطاعم الجديدة الحائزة على جائزة "بيب غورما"، أو المطاعم ذات القيمة الجيدة.