بعد تراجع ثروة ماسك.. بيزوس يستعيد لقب الأغنى في العالم

جيف بيزوس، مؤسس ورئيس شركة أمازون
جيف بيزوس، مؤسس ورئيس شركة أمازون المصدر: بلومبرغ
المصدر: بلومبرغ
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

كانت فترة تربُّع إيلون ماسك على قائمة أغنى أثرياء العالم قصيرة، فقد تراجع ترتيب مؤسس ورئيس شركة "تسلا" أكبر مصنِّع للسيارات الكهربائية في العالم، للمركز الثاني، بعد انخفاض أسهم "تسلا" بنسبة 2.4% بحسب إقفال تداولات أمس الثلاثاء، مما أدى إلى محو 4.6 مليار دولار من ثروة ماسك، وفقدان المركز الأول ضمن تصنيف مؤشر مليارديرات بلومبرغ.

في المقابل، استعاد جيف بيزوس، مؤسس شركة "أمازون"، الذي احتفظ بلقب الأغنى عالمياً لأكثر من 3 سنوات حتى الشهر الماضي، مركزه الأول بثروة صافية، قدرها 191.2 مليار دولار، بزيادة 955 مليون دولار عن ثروة ماسك.

إيلون ماسك رئيس تسلا
إيلون ماسك رئيس تسلا المصدر: بلومبرغ

صاروخ التغريد

ويُنهي هبوط ماسك- مرحلياً - قرابة 6 أسابيع قضاها كأغنى شخص في العالم، احتل خلالها مقدِّمة ومحور بعض أكبر أحداث السوق هذا العام، إذ قام بتأجيج نيران صعود "غايم ستوب" (GameStop) على منصة "رديت" الإلكترونية (Reddit)، كما أرسل أسهم "إتسي" (Etsy)، و"شوبيفاي" (Shopify)، و"سي دي بروجكت" (CD Projekt)، و"سيغنال أدفانس" (Signal Advance) إلى ارتفاعات صاروخية بفعل تغريداته المعززة.

وقام ماسك مؤخراً بالتأثير على سعر "بتكوين"، حتى "دوجكيون"، وهي عملة مشفرة أقل شهرة؛ التي ارتفع سعرها بفضل تغريدة "ميم" (meme) على حسابه في تويتر بوقت سابق من هذا الشهر.

وتجاوز سعر عملة "بتكوين" حاجز الـ50 ألف دولار بعد أن كشفت "تسلا" عن خطط للاحتفاظ بـ1.5 مليار دولار من العملة المشفرة في ميزانيتها العمومية. ومع ذلك، وبالرغم من وجود ماسك شبه المستمر على وسائل التواصل الاجتماعي، فقد تراجعت أسهم "تسلا" بنسبة 10% تقريباً من ذروة 26 يناير.

استعادة اللقب

أما بالنسبة لـِ بيزوس، فكانت الأسابيع الماضية حافلة بالأحداث أيضاً، فبالتوازي مع استعادته لعباءة الأكثر ثراءً في العالم، فإنَّه على وشك التنازل عن منصب عملي مهم جداً، فقد أعلنت شركة "أمازون" هذا الشهر أن بيزوس سيتنحى عن منصب الرئيس التنفيذي لعملاق التجارة الإلكترونية في الربع الثالث من 2021 للتركيز على مشاريع أخرى.

ويمتلك بيزوس شركة "بلو أوريجن" (Blue Origin) لاستكشاف الفضاء، بالإضافة إلى صحيفة "واشنطن بوست"، وعمل على تعزيز تبرعاته الخيرية في السنوات الأخيرة. وارتفعت أسهم "أمازون" بنسبة 53% في الأشهر الـ 12 الماضية.

معركة مستمرة

قد لا يمر وقت طويل قبل أن يتفوَّق ماسك على بيزوس مجدداً، فقد أجرت "سبايس إكس" (SpaceX)، المملوكة من قِبل ماسك، ومنافسة "بلو أوريجن" التابعة لـِ بيزوس، محادثات لجمع أموال، مما من شأنه زيادة تقييمها بشكل كبير، فقد أكملت "سبايس إكس" جولة تمويل بقيمة 850 مليون دولار الأسبوع الماضي بتقييم قدره 74 مليار دولار، أيّ أعلى بنحو 60% من تقييمها خلال جولتها التمويلية السابقة، وفقاً لقناة CNBC، نقلاً عن مصادر مطَّلعة على الأمر.