"إيني" الإيطالية تتفوق على التوقعات وتتحول إلى الربحية في الربع الأخير من 2020

مقر شركة إيني الإيطالية في العاصمة روما
مقر شركة إيني الإيطالية في العاصمة روما المصدر: بلومبرغ
المصدر: بلومبرغ
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

أعلنت شركة "إيني" الإيطالية عن تسجيل أرباح مفاجئة في الربع الأخير من 2020، بفضل بدء تعافي أسعار النفط الخام، وساعدت مساهمة الأنشطة منخفضة الكربون في تعويض تأثير جائحة فيروس كورونا.

وعانت "إيني" مثل شركات النفط الكبرى في جميع أنحاء العالم، من آثار انهيار الطلب على النفط بسبب أزمة كوفيد-19 في 2020.

ومع ذلك، تمكَّنت الشركة من الاستفادة من ارتفاع الأسعار مع بدء نمو الاستهلاك، مما ساعدها على تجاوز التوقُّعات في الربع الأخير من 2020. ولم تحقق معظم شركات النفط الكبرى في العالم توقُّعاتها لنتائج الأعمال.

وقالت الشركة، ومقرُّها روما يوم الجمعة، إنَّ صافي الدخل المعدَّل بلغ 66 مليون يورو (79.8 مليون دولار) في الربع الأخير من 2020.

وقدَّر المحللون أن تتكبَّد الشركة خسارة صافية معدَّلة قدرها 48.1 مليون يورو في الربع الأخير من 2020.

وسجَّلت وحدة التنقيب والإنتاج التابعة للشركة أرباحاً تشغيلية معدَّلة، قدرها 802 مليون يورو، بزيادة حوالي 60% عن الربع الثالث من 2020.

وفي 2020، بلغت قيمة التدفُّقات النقدية المعدَّلة لِـ"إيني" 6.7 مليار يورو، وقالت إنَّها كانت كافية لتمويل الإنفاق الرأسمالي بفائض 1.7 مليار يورو.

وأكَّدت الشركة أيضاً توزيع أرباح لعام 2020 بقيمة 36 سنتاً للسهم. ومن المقرَّر أن تعلن الشركة توقُّعاتها واستراتيجيتها في وقت لاحق يوم الجمعة.

المصدر: بلومبرغ

عمليات التنقيب أفضل من المتوقع

وقال المحللون في "آر بي سي كابيتال ماركتس" (RBC Capital Markets) في مذكرة، إنَّ نتائج عمليات التنقيب والإنتاج لدى "إيني" كانت "أفضل من المتوقَّع".

وأضاف المحللون أنَّ قسم "إيني إي لوسي للغاز"- شركة تابعة لمجموعة "إيني" والطاقة والطاقة المتجددة- تجاوز التقديرات أيضاً.

و"إيني غاز إي لوسي" (Eni gas e luce) المملوكة بالكامل للشركة تقوم بتسويق حقول الغاز، والكهرباء، والطاقة للعائلات، والمباني، والشركات، وتعمل في 6 دول أوروبية، ولديها أكثر من 1600 موظف.

وبلغ إنتاج الطاقة لدى "إيني من المصادر المتجدِّدة 88 غيغاوات في الساعة في الربع الأخير من 2020، بزيادة خمسة أضعاف على أساس سنوي، وارتفعت مبيعات الطاقة بالتجزئة بنسبة 11%.

وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة الإيطالية كلاوديو ديسكالزي في بيان: "أثبتت إيني متانة ومرونة في نموذج أعمالها.. يواصل نشاط الاستكشاف والإنتاج تعزيز انتعاشه، في حين حقَّقت أعمالنا في إنتاج وبيع المنتجات الخالية من الكربون نتائج ممتازة في العام".

التحول في قطاع الطاقة

مع تسارع وتيرة التحوُّل في قطاع الطاقة، تتجه العديد من الشركات المنتجة للنفط والغاز تدريجياً بعيداً عن نمو إنتاج الوقود الأحفوري، وتتوسَّع في إنتاج الوقود النظيف، والطاقة المتجددة ونقل الكهرباء.

وحدَّدت "إيني" لنفسها أهدافاً طموحة بشأن المناخ في 2020، وتعهَّدت بخفض صافي الانبعاثات بحلول 2050.

وقالت الشركة، إنَّ إنتاج النفط والغاز هبط 11% على أساس سنوي إلى 1.71 مليون برميل من المكافئ النفطي يومياً في الربع الأخير من 2020، مشيرة إلى تأثير الوباء، وخفَّض تحالف "أوبك +" للإنتاج. ويضمُّ "أوبك +" الدول الأعضاء في منظمة البلدان المصدِّرة للنفط (أوبك) بالإضافة إلى منتجين أخرين بقيادة روسيا.

وفي حين انتعشت أسعار النفط الخام من أدنى مستوياتها التاريخية في 2020، لا يزال فيروس كورونا يجتاح أوروبا وسط حملات التطعيم غير المتكافئة، واستمرار عمليات الإغلاق في العديد من المناطق.

وأما بالنسبة لعام 2020 كاملاً، فقد أعلنت "إيني" أنَّها تكبَّدت خسارة صافية معدَّلة، قدرها 742 مليون يورو.