"إياتا": مطار هيثرو فشل في تقديم الخدمات الأساسية وتحقيق أمن المسافرين

time reading iconدقائق القراءة - 3
مطار هيثرو - المصدر: بلوميرغ
مطار هيثرو - المصدر: بلوميرغ
المصدر:

الشرق

قال "الاتحاد الدولي للنقل الجوي" (إياتا) إنَّ مطار هيثرو في لندن أخفق في تقديم الخدمات الأساسية لشركات الطيران، وفشل في تحقيق أهدافه المتعلقة بأمن المسافرين، وفقاً لبيانات مستوى أداء الخدمات للأشهر الستة الأولى من هذا العام.

أشار الاتحاد في تقريره عن قطاع السفر الجوي، الصادر يوم الجمعة، إلى أنَّ التوقعات تشير إلى انخفاض مستوى خدمات المطار في شهر يونيو إلى الحد الأدنى لها منذ البدء بإعداد السجلات.

لم تعد المطارات الكبرى قادرة على دعم سعتها المعلنة، مما دفعها إلى تمديد العمل بإجراءاتها المتعلقة بالحد الأقصى للقدرة الاستيعابية للمسافرين حتى نهاية شهر أكتوبر، وفقاً للتقرير.

تفاجأت شركات الطيران العالمية، في يوليو الماضي، بطلبات إدارة مطار هيثرو بوقف مبيعات التذاكر خلال موسم العطلات المدرسية المربح، أو تحديد عدد المسافرين منه يومياً، في ظل عدم مواكبته عودة نشاط قطاع السفر بسبب معاناته مع أزمة التوظيف.

كيف تحول مطار هيثرو من بوابة أوروبا إلى كابوس سفر في المملكة المتحدة؟

كان مطار هيثرو أعلن منتصف الشهر الماضي عن تحديد عدد المسافرين منه إلى 100 ألف يومياً حتى 11 سبتمبر، أي أقل بأربعة آلاف راكب عن العدد المتوقَّع، طالباً من شركات الطيران وقف بيع تذاكر السفر لفصل الصيف، وهي خطوة قد تُكلِّف ما يصل إلى 500 مليون دولار من الإيرادات الضائعة.

من جهتها، رفضت "طيران الإمارات" طلب مطار هيثرو في لندن بخفض سعة رحلاتها، معتبرةً أنَّ ذلك "غير معقول وغير مقبول إطلاقاً، ونحن نرفض هذه المطالب". وفي مقابلة سابقة، قال أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية، الذي يمثّل صندوق الثروة السيادية للدولة الشرق أوسطية في مجلس إدارة هيثرو، إنَّه يتفهم مشكلات التوظيف التي تواجه المركز لكنَّه "أصيب بخيبة أمل" بسبب افتقاره إلى البصيرة.

بعد "الإمارات".. "القطرية" تعبر عن خيبة أملها من مطار هيثرو

حركة السفر

وعلى مستوى أداء شهر يونيو، ارتفعت حركة السفر العالمية بنسبة 229.5% قياساً بمستويات يونيو 2021، إذ يساهم تخفيف القيود المفروضة على السفر في غالبية دول آسيا والمحيط الهادئ في تسريع وتيرة التعافي. وسجلت إيرادات الركاب لكل كيلومتر للرحلات الدولية نمواً بنسبة 65.0% من المستويات المسجلة في شهر يونيو 2019.

وانتعشت حركة السفر المحلية في يونيو 2022 بنسبة 5.2% مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، إذ جاءت هذه النتائج مدفوعة بالتحسن الكبير الذي شهدته معظم الأسواق، إلى جانب تخفيف القيود المرتبطة بمتحور أوميكرون في السوق المحلية الصينية. وسجلت حركة السفر المحلية في شهر يونيو 2022 ارتفاعاً بنسبة 81.4% بالمقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2019.

وزاد إجمالي حركة المسافرين (يُقاس بإيرادات الركاب لكل كيلومتر) بنسبة 76.2% في يونيو 2022 مقارنةً مع الشهر نفسه من العام الماضي، ويُعزى ذلك بشكل رئيسي إلى الانتعاش القوي في حركة السفر الدولية، والتي بلغت 70.8% من مستويات ما قبل جائحة كوفيد-19.

تصنيفات

قصص قد تهمك