"إياتا" يتوقع تحقيق شركات الطيران إيرادات قياسية في 2024

ارتفاع عدد الرحلات الجوية يدعم وصول إيرادات العام المقبل إلى 964 مليار دولار

time reading iconدقائق القراءة - 15
طائرات تشغلها شركة الطيران \"كاثي باسيفيك\" في مطار هونغ كونغ الدولي - بلومبرغ
طائرات تشغلها شركة الطيران "كاثي باسيفيك" في مطار هونغ كونغ الدولي - بلومبرغ
المصدر:الشرق

توقع الاتحاد الدولي للنقل الجوي "إياتا" ارتفاع إيرادات شركات الطيران في العام المقبل إلى مستويات قياسية في ظل ارتفاع عدد الرحلات الجوية، مع بقاء صافي الأرباح عالمياً أقل من تكلفة رأس المال.

"إياتا" توقع في تقريره الصادر اليوم ارتفاع إيرادات شركات الطيران العام المقبل 7.6%، لتسجل مستوى قياسياً عند 964 مليار دولار. وفي الوقت نفسه، رجح نمو أرباح القطاع إلى 25.7 مليار دولار، بهامش ربح صافي يبلغ 2.7%، ما يمثل تحسناً طفيفاً عن الأرباح الصافية في 2023، والتي من المتوقع أن تسجل 23.3 مليار دولار (بهامش ربح صافي يبلغ 2.6%).

ألمح "إياتا" في التقرير إلى أن صافي الأرباح عالمياً سيكون أقل من تكلفة رأس المال خلال العامين الحالي والمقبل. إذ يتوقع تخلف العائد على رأس المال المستثمر 4 نقاط مئوية عن تكلفة رأس المال في عامي 2023 و2024، بسبب ارتفاع أسعار الفائدة في مختلف أنحاء العالم.

قال ويلي والش، المدير العام للاتحاد الدولي للنقل الجوي "إياتا": "تعكس الأرباح الصافية المتوقعة لقطاع الطيران في 2024 المرونة العالية التي يتمتع بها القطاع لا سيما بعد الخسائر الفادحة التي تعرض لها في السنوات الأخيرة. إذ عادت الشركات لتسجيل مستويات عالية في حركة السفر، لتقترب من تلك المسجلة قبل جائحة كوفيد-19، مدفوعةً بالإقبال الواسع على السفر"، مرجحاً أن يشهد العام الحالي "استقراراً أكبر في أنماط النمو، سواء في حركة الشحن أو أعداد المسافرين".

أبرز التوقعات:

  • الأرباح التشغيلية لقطاع الطيران مرشحة للارتفاع من 40.7 مليار دولار في العام الحالي إلى 49.3 مليار في 2024.
  • يُتوقع ارتفاع أعداد المسافرين في العام المقبل إلى 4.7 مليار مسافر، وهو رقم قياسي يتجاوز الأعداد المسجلة في فترة ما قبل جائحة كوفيد-19، والتي بلغت 4.5 مليار مسافر في 2019
  • حجم الشحن الجوي مرشح لبلوغ 58 مليون طن في العام الحالي، على أن يصل إلى 61 مليون طن في 2024
  • عدد الرحلات الجوية المتاحة سترتفع إلى 40.1 مليون رحلة، متجاوزاً عدد الرحلات المسجلة في عامي 2019 و2023، والبالغة 38.9 مليون و36.8 مليون رحلة على التوالي.
  • إيرادات الشحن مرشحة للهبوط في 2024 إلى 111 مليار دولار، وهو انخفاض ملحوظ مقارنةً بالذروة القياسية التي بلغت 210 مليارات دولار في 2021
  • تستمر أسعار النفط الخام المرتفعة في التأثير سلباً على الهوامش القياسية لتكرير وقود الطائرات، والتي من المتوقع أن تبلغ 30% في 2024.

وأضاف والش: "رغم مستويات التعافي الاستثنائية، إلا أن هامش الربح الصافي البالغ 2.7% يبقى أقل بكثير من الحد المقبول لدى المستثمرين في معظم القطاعات الأخرى.. ورغم تجاوز العديد من شركات الطيران هذا المتوسط، إلا أن شركات أخرى تجد صعوبة في تحقيقه.. وفي حين تستمر شركات الطيران في التنافس فيما بينها لتوفير عروض جذابة للعملاء، تبقى هذه الشركات مُثقلة بالتحديات التنظيمية المعقدة وتشتت السوق وارتفاع تكاليف البنية التحتية والاحتكار الموجود في سلسلة التوريد".

المخاطر الجيوسياسية

من جانب آخر، أشار التقرير إلى أن التأثيرات التشغيلية للحرب الأوكرانية، والظروف الجيوسياسية في منطقة الشرق الأوسط، اقتصرت على تغيير مسارات الرحلات بسبب إغلاق المجال الجوي. ومن ناحية التكلفة، أدت تلك الصراعات الدائرة إلى ارتفاع أسعار النفط، مما أثر سلباً على عمل شركات الطيران على مستوى العالم.

وأورد التقرير أنه في حال حدوث تصعيد بأي من النزاعين يمكن أن ينتج عنه "تبعات اقتصادية عالمية قاسية لا يمكن لقطاع الطيران تجنبها". وعلى الناحية الأخرى، قال إنه في حال انتهى أي من النزاعين -أو كلاهما- فسيعود ذلك بفوائد كبيرة على قطاع الطيران.

إيرادات 2013 تفوق توقعات "إياتا"

وعن نتائج أعمال الشركات في العام الحالي، ألمح "إياتا" إلى نجاح الشركات في تحقيق أرباح تفوق توقعاته الصادرة في يونيو، إذ تشير التوقعات الحالية إلى احتمالية وصول إيرادات 2023 إلى 896 مليار دولار، وهي أعلى من توقعاته بـ93 مليار دولار.

وألمح "إياتا" في التقرير إلى أن الشركات مرشحة لتحقيق صافي أرباح 23.3 مليار دولار. ويمثل الربح الإضافي البالغ 13.5 مليار دولار ما نسبته 1.4% فقط من الإيرادات، الأمر الذي فاق توقعات يونيو بوصول الرقم إلى 9.8 مليار دولار.

أرجع التقرير هذا التحسن إلى نمو حركة المسافرين التي حققت زيادة في الإيرادات وصلت إلى 642 مليار دولار، مقارنة بالتوقعات السابقة التي أشارت إلى إمكانية وصول الرقم إلى 96 مليار دولار. كما وصلت إيرادات الشحن إلى 134.7 مليار دولار في 2023، بينما أشارت التوقعات إلى إمكانية وصول الرقم إلى 142.3 مليار دولار.

الشرق الأوسط

وعلى صعيد الشرق الأوسط، توقع "إياتا" أن تحقق شركات المنطقة أداءً مالياً قوياً في عامي 2023 و2024، حيث سارعت شركات الطيران إلى إعادة بناء شبكاتها الدولية واستعادة مراكز الربط الفائقة الخاصة بها. لذا يُتوقع أن تنمو معدلات السعة في 2024 بشكل أسرع من معدلات الطلب، وذلك لضمان تحقيق هذه الغاية، مع توقعات بزيادة طفيفة على هامش الربح الصافي نظراً لتوفر طائرات ذات كفاءة أعلى.

توقع التقرير الصادر عن "إياتا" أن تحقق شركات المنطقة صافي أرباح بقيمة 2.6 مليار دولار في العام الحالي، بهامش صافي أرباح 4.9%، على أن تصل صافي أرباحها إلى 3.1 مليار دولار في العام المقبل، بهامش صافي أرباح 4.8%.

تصنيفات

قصص قد تهمك