"سوفت بنك" تُجري محادثات لاقتراض 7.5 مليار دولار بضمان عائد صفقة "آرم"

time reading iconدقائق القراءة - 2
شعار مجموعة سوفت بنك اليابانية - المصدر: بلومبرغ
شعار مجموعة سوفت بنك اليابانية - المصدر: بلومبرغ
المصدر:بلومبرغ

تجري مجموعة "سوفت بنك" اليابانية محادثات مع بنوك للحصول على قرض بنحو 7.5 مليار دولار مرتبط ببيع "آرم ليمتد" لتصنيع الرقائق إلى "إنفيديا كورب" الأمريكية لصناعة أشباه الموصلات وفقاً لمصادر مطلعة على الأمر.

قالت المصادر التي طلبت عدم الكشف عن هويتها، لعدم التصريح لها بالتحدث لوسائل الإعلام، إن "ميزوهو بنك ليمتد" ينسق عملية القرض.

أوضحت المصادر أن قيمة القرض ستوفر أموالاً استثمارية لصندوق "رؤية" المملوك لـ"سوفت بنك"وستكون الضمانات عبارة عن مستحقات من المبالغ النقدية الناتجة عن صفقة البيع المقترحة لشركة " آرم ليمتد".

صفقة في انتظار الموافقة

وافقت "إنفيديا" في سبتمبر 2020 على شراء "آرم" للرقائق المملوكة لـ"سوفت بنك" مقابل 40 مليار دولار. وتنتظر الصفقة موافقة الجهات التنظيمية.

في الأسبوع الماضي، قال الرئيس التنفيذي لشركة "إنفيديا" جينسن هوانغ، إنه لا يزال واثقاً من أن المنظمين سوف يمنحون الضوء الأخضر لعملية الاستحواذ.

لكن أكبر عملية استحواذ في صناعة أشباه الموصلات تواجه صعوبات، إذ تضغط شركات التكنولوجيا الصينية بما في ذلك شركة "هواوي" على حكومتها لوقف إتمام الصفقة.

قالت بريطانيا حيث يوجد مقر شركة "آرم"، إنها تخطط للتحقيق في تداعيات الصفقة وفق مقتضيات الأمن القومي. ولم يكن المتحدث باسم "سوفت بنك" المقيم في طوكيو متاحاً على الفور للتعليق، فيما قال متحدث باسم "ميزوهو"، إن البنك لا يمكنه التعليق على صفقات منح قروض بعينها.

أضافت المصادر، أن بعض البنوك التي تم التواصل معها للانضمام إلى صفقة القرض، أعربت عن قلقها من عدم إتمام صفقة بيع "آرم".

تصنيفات

قصص قد تهمك