"رينو" تقتحم سوق الصين مجدداً بشراكة مع "جيلي"

time reading iconدقائق القراءة - 2
سيارة رينو - المصدر: بلومبرغ
سيارة رينو - المصدر: بلومبرغ
المصدر:بلومبرغ

وقَّعت شركة "رينو" الفرنسية اتفاقيةً مع شركة "جيلي" القابضة، أكبر مجموعة سيارات مملوكة للقطاع الخاص في الصين، لمساعدة شركة صناعة السيارات الفرنسية على إعادة تأسيس وجودها في أكبر سوق للسيارات في العالم.

ستقدِّم الشركتان بشكل مشترك سيارات هجينة تحمل علامة "رينو" في الصين، مع استكشاف بيع السيارات استناداً إلى منصَّات سيارات "Lynk & Co" من "جيلي" في كوريا الجنوبية ، حيث كانت لـ"رينو" أكثر من عقدين من الوجود هناك من خلال "سامسونغ".

كان الرئيس التنفيذي لشركة "رينو لوكا دي ميو"، قد قال في مقابلة مع تلفزيون بلومبرغ في نهاية يوليو الماضي، إنَّ رينو "بلا مكان تقريباً" في الصين، لأنَّها قرَّرت العام الماضي تغيير استراتيجيتها بالكامل.

وفي إبريل 2020، وافقت شركة صناعة السيارات على نقل حصَّتها البالغة 50% في مشروع محلي بالصين إلى شركة "دونغ فينغ" الصينية. وقالت، إنَّها ستركِّز على المركبات التجارية الخفيفة، والسيارات الكهربائية في الصين.

قال دي ميو: "علامة تجارية عالمية مثل "رينو"، بدون وجود في الصين، ليس مفهوماً أو مقبولاً". وأضاف في حينه: "علينا أن نجد طريقة للعودة بطريقة مختلفة مع اقتراح أكثر تقدُّمية، وإضافة شيء إلى المعادلة".

باعت "رينو" ما يقرب من 101000 سيارة ومركبة تجارية في منطقة آسيا والمحيط الهادئ في النصف الأول ، أي 7% فقط من مبيعاتها العالمية. كانت مبيعاتها ثابتة في المنطقة في الوقت الذي نمت فيه السوق بنسبة 27%.

تصنيفات

قصص قد تهمك