"كابيتر" المصرية الناشئة تعزل مؤسسيها بعد تغيبهما عن محادثات دمج محتمل

time reading iconدقائق القراءة - 2
الإنضمام لشركة ناشئة يعتمد على احتمال الفرد للمخاطر وتوقعاته من الوظيفة  - المصدر: بلومبرغ
الإنضمام لشركة ناشئة يعتمد على احتمال الفرد للمخاطر وتوقعاته من الوظيفة - المصدر: بلومبرغ
المصدر:الشرق

أعلنت شركة "كابيتر" الناشئة المصرية أنَّها عزلت مؤسسَيها لتغيبهما عن اجتماعات خلال عمليات الفحص النافي للجهالة للشركة السابقة لعملية دمج محتملة.

الشركة قالت في بيان يوم الجمعة إنَّ القرار جاء بسبب عدم وفاء الرئيس التنفيذي ورئيس العمليات التنفيذي الأخوين "محمود وأحمد نوح كشركاء مؤسسين للشركة بالتزاماتهما وواجباتهما التنفيذية تجاه الشركة خلال الأسبوع الماضي وعدم الحضور أمام ممثلي مجلس الإدارة والمساهمين والمستثمرين خلال زياراتهم المتكررة لمقر الشركة الأسبوع الماضي لإتمام إجراءات الفحص النافي للجهالة لعملية دمج محتملة للشركة مع كيان آخر".

قالت الشركة، التي حصلت على 33 مليون دولار خلال جولات تمويلية، إنَّ قياداتها تعمل على إدارة العمليات ومواصلة المحادثات مع الكيان المخطط له الاندماج مع الشركة، والذي ما يزال يبدي اهتماماً بأصول "كابيتر".

أعلن مجلس الإدارة عن تعيين ماجد الغزولي، الرئيس التنفيذي للشؤون المالية لشركة "كابيتر"، كرئيس تنفيذي مؤقت للشركة.

في مايو الماضي، أعلن "بنك مصر"، ثاني أكبر البنوك الحكومية المصرية، عن توقيع بروتوكول تعاون مع الشركة بغرض تمويل تجار المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر من المتعاملين مع الشركة، ويتم تمويلهم من خلال جدارتهم الائتمانية من خلال سلوكهم الإنفاقي ومن دون تقديم قوائم مالية.

"كابيتر" هي منصة إلكترونية مصرية تجمع كل الشركات والتجار بأصحاب الأكشاك والبقالات، وتوفر لهم فرصة شراء جميع المنتجات، ومعرفة عروض الشركات.

من أبرز الجهات التي شاركت في تمويل الشركة الناشئة، هناك: "كابيتال كونا" (Capital Quona)، و"إم إس أيه كابيتال" (MSA Capital)، و"صافولا" (Savola)، و"شروق بارتنرز" (Shorooq Partners)، و"فونداشن فينشر" (Foundation Ventures)، و"أكسيون فينشر لاب" (Accion Venture Lab)، و"درايا فينشرز" (Derayah Ventures).

تصنيفات

قصص قد تهمك