تستهدف أفريقيا.. تأسيس أول شركة مصرية لتداول عقود الكربون

محمود محيي الدين: هناك تشوّه بأسعار الكربون في أفريقيا إذ تتراوح ما بين 2 و100 دولار للطن

time reading iconدقائق القراءة - 2
البورصة المصرية - بلومبرغ
البورصة المصرية - بلومبرغ
المصدر:

الشرق

وقَّعت الشركة القابضة لتنمية الأسواق المالية، التابعة للبورصة المصرية، والبنك الزراعي، ومجموعة "ليبرا كابيتال"، اتفاقاً لتأسيس أول شركة مصرية لتطوير وإدارة وإصدار شهادات الكربون، والتي تستهدف التعاون مع المشروعات المحلية والإقليمية كافة، سواء من القطاع الخاص أو الحكومة.

على هامش المناسبة، أوضح محمود محيي الدين، رائد المناخ للرئاسة المصرية لقمة COP27، أنَّ حجم التعامل المرتبط بعقود الكربون يتزايد بمقدار 20 ضعفاً سنوياً؛ "لكن يجب أن يكون هناك حد أدنى لأسعار الكربون في أفريقيا، لأنَّ هناك تشوّهاً وتبايناً في الأسعار، حيث نجدها مرّةً بين 2 و3 دولارات للطن، وأحياناً أُخرى بين 80 و100 دولار للطن". آملاً أن تنشط السوق في أفريقيا ومصر.

10 أشياء للمراقبة بقمة المناخ COP27 في مصر

رامي الدكاني، رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية، أشار إلى أنَّ الاتفاق الإطاري لتأسيس الشركة التي سيشمل نشاطها أيضاً السوق الإقليمية، يستهدف خلق آفاق جديدة للتعاون على الصعيد القاري والإقليمي لتشجيع الاستثمار الأخضر، وتنويع الخيارات أمام المستثمرين. ويندرج ضمن جهود البورصة المصرية لتطوير منصة طوعية أفريقية لتداول شهادات أرصدة الكربون.

لم يتم الإفصاح عن التفاصيل المالية أو التنظيمية للشركة الجديدة.

بدوره، أشار مدير "ليبرا كابيتال" شريف الجبلي إلى أنَّ "إنارة" التابعة لشركته نفذت العديد من محطات الطاقة الشمسية داخل مصر، ويجري التشاور بشأن تنفيذ مشروعات أخرى. معتبراً أنَّ تأسيس أول كيان لإدارة وتطوير سوق المنتجات البيئية والكربون في مصر، يعزز الجهود في مجال الطاقة الخضراء وخفض الانبعاثات والحفاظ على البيئة.

محيي الدين أكّد أنَّ عدداً كبيراً من المؤسسات يدعم مبادرة السوق الأفريقية للكربون، من أجل وضع المعايير والقواعد والنظم الرقابية، وتطويع القواعد الدولية في أسواق الكربون للاحتياجات الأفريقية. لافتاً إلى أنَّ أوروبا هي الأفضل في المعايير والنشاط في مجالات أسواق الكربون، واستفادت منها الصين وطوّعتها لاحتياجاتها.

تصنيفات

قصص قد تهمك