البرازيل تتفاوض للحصول على تمويل بملياري دولار لزيادة الأراضي الزراعية

"سالك" السعودية كانت من بين الأطراف المهتمة بالمساهمة في التمويل

time reading iconدقائق القراءة - 7
مزارع يتفحص الذرة أثناء حصاده في مزرعة في كورنتينا، البرازيل. - المصدر: بلومبرغ
مزارع يتفحص الذرة أثناء حصاده في مزرعة في كورنتينا، البرازيل. - المصدر: بلومبرغ
المصدر:بلومبرغ

تجري البرازيل محادثات مع مستثمرين دوليين للحصول على تمويل بقيمة 10 مليارات ريال (2 مليار دولار) قبل نهاية العام في وقت تسعى الدولة الزراعية إلى استعادة المراعي المتدهورة لزيادة مساحة الأراضي الزراعية.

تتمثل الخطة في استخدام الأموال لمنح قروض للمزارعين بدءاً من 2024، حسبما قال روبرتو بيروسا، وزير التجارة والعلاقات الدولية في وزارة الزراعة، خلال مقابلة على هامش مؤتمر صناعي عُقد في ساو باولو. مُشيراً إلى أن المفاوضات المتواصلة للتمويل تشمل محادثات مع الصناديق السيادية، فضلاً عن كيانات حكومية أخرى في آسيا والشرق الأوسط.

الحد من إزالة الغابات

يعتبر هدف البرازيل للسنوات الـ10 القادمة لاستعادة 40 مليون هكتار (حوالي 99 مليون فدان) من المراعي المتدهورة، أو الأراضي التي كانت تستخدم سابقاً للرعي والتي لم تعد منتجة، جزءاً من خطة البلاد لمواصلة تعزيز إنتاجها من محاصيل مثل الذرة وفول الصويا مع الحد من إزالة الغابات في الأمازون. حظرت أوروبا مؤخراً الواردات على منتجات المحاصيل من المناطق التي أُزيلت منها الغابات.

أشارت الوزارة مؤخراً إلى أن الشركة السعودية للاستثمار الزراعي والإنتاج الحيواني "سالك" المملوكة للدولة كانت من بين الأطراف المهتمة بالمساهمة في التمويل.

تسعى الحكومة البرازيلية إلى الحصول على موارد يمكن للمنتجين اقتراضها بأسعار فائدة أقل من خطوط الائتمان التقليدية وفقاً لبيروسا. وقد خُطط بالفعل لأكثر من 200 ألف قطعة أرض قد تستفيد من التمويل. مُشيراً إلى أن "بنكو دو برازيل" (Banco do Brasil) يمكن أن يشارك في إعادة هيكلة القروض للمنتجين.

تصنيفات

قصص قد تهمك