شركات السيارات الصينية تفشل في تحقيق هدف مبيعات 2023

ثلث الشركات فقط تمكنت من بلوغ أهدافها بسبب المنافسة الشرسة في الأسواق

time reading iconدقائق القراءة - 10
شركة \"BYD\" حققت هدفها الطموح المتمثل في بيع 3 ملايين سيارة، وباعت 3.01 مليون سيارة في عام 2023 - المصدر: بلومبرغ
شركة "BYD" حققت هدفها الطموح المتمثل في بيع 3 ملايين سيارة، وباعت 3.01 مليون سيارة في عام 2023 - المصدر: بلومبرغ
المصدر:بلومبرغ

حققت ثلث شركات صناعة السيارات الصينية فقط هدف مبيعاتها السنوي في عام 2023 مع احتدام المنافسة في أكبر سوق للسيارات في العالم.

نجحت أربع علامات تجارية فقط من أصل 13 علامة كشفت عن أرقام مبيعاتها السنوية في بلوغ أهدافها، بقيادة شركة صناعة السيارات الكهربائية "لي أوتو" (Li Auto Inc)، التي سلمت 376030 مركبة في عام 2023 - متجاوزة هدفها الأصلي البالغ 300.000 بنسبة 25%.

حققت شركة "بي واي دي" (BYD) هدفها الطموح البالغ 3 ملايين سيارة، حيث باعت 3.01 مليون سيارة في عام 2023، متجاوزة شركة "تسلا" (Tesla Inc)، باعتبارها الشركة المصنعة للسيارات الكهربائية الأكثر مبيعاً في العالم. يأتي صعود الشركة، التي يقع مقرها في شنزن، بعد هيمنتها على السوق من خلال تشكيلة واسعة من السيارات متفاوتة السعر ما أثر سلباً على بعض اللاعبين الصغار.

أداء جماعي ضعيف

تعد شركة "جيلي أتوموبيل" (Geely Automobile Holdings Group Ltd) حتى الآن شركة صناعة السيارات التقليدية الوحيدة التي حققت هدفها السنوي، على الرغم من أن علامتها التجارية للسيارات الكهربائية "زيكر" (Zeekr) حققت 85% فقط من هدف مبيعاتها.

من بين الشركات ذات الأداء الضعيف، فشلت كل من شركة "نيو" (Nio Inc)، و"إكس بينغ" (Xpeng Inc)، و"تشجيانغ ليبموتور تكنولوجي" (Zhejiang Leapmotor Technology Co) في تحقيق أهدافها للسنة الثانية على التوالي، مما دفعهم إلى تعديل فرق المديرين التنفيذيين لديهم، وفي حالة "نيو" فقد تم تقليص نسبة القوى العاملة. جاءت هذه الأخطاء على الرغم من ارتفاع إجمالي مبيعات السيارات الكهربائية التي تعمل بالبطارية والسيارات الهجينة بنسبة 38% العام الماضي إلى 8.88 مليون وحدة، وفقاً للبيانات الأولية الصادرة عن جمعية سيارات الركاب الصينية يوم الأربعاء.

تسويق رديء

لم تفشل شركة "هوزون نيو إنرجي أوتوموبيل" (Hozon New Energy Automobile Co)، التي تأسست في عام 2014، وتركز على قطاع السيارات الكهربائية التنافسية في السوق الشاملة، في تحقيق هدف مبيعاتها فحسب، بل سجلت أيضاً انخفاضاً في الشحنات السنوية. رداً على ذلك، قال المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي تشانغ يونغ على حسابه عبر وسائل التواصل الاجتماعي إنه سيتولى شخصياً مسؤولية فريق التسويق، وأرجع الأداء الضعيف إلى التسويق والتواصل الرديء، فضلاً عن ضعف التسعير ومواجهة التحديات المتلعقة بإطلاق المنتج.

قال تسوي دونغشو، الأمين العام لجمعية سيارات الركاب الصينية: "إن النمو في سوق السيارات في الصين مدفوع بشكل رئيسي بمركبات الطاقة الجديدة والصادرات". وأضاف: "شركات صناعة السيارات التي لا تستطيع التفوق على هاتين الجبهتين يمكن أن تتخلف بسهولة عن الركب".

وذكر أنه من المتوقع أن يتقلص الطلب على سيارات البنزين بشكل أكبر، مضيفاً أن التحول إلى السيارات الكهربائية والتوسع في المزيد من الأسواق، مثل روسيا، قد يكون هو السبيل الوحيد أمام المتخلفين.

[object Promise]
تصنيفات

قصص قد تهمك