غاز إسرائيل إلى مصر يفوق مستويات ما قبل التوترات

واردات الغاز الإسرائيلي زادت 15% منذ بداية العام إلى 1.15 مليار قدم مكعب يومياً

time reading iconدقائق القراءة - 4
منصة إنتاج بحرية في حقل \"ليفياثان\"، أكبر  حقول الغاز في إسرائيل، قرب خليج حيفا - المصدر: رويترز
منصة إنتاج بحرية في حقل "ليفياثان"، أكبر حقول الغاز في إسرائيل، قرب خليج حيفا - المصدر: رويترز
المصدر:الشرق

تجاوزت كميات الغاز الإسرائيلية الموردة إلى مصر حالياً مستويات ما قبل الحرب في غزة، حيث ارتفعت خلال يناير 15% على أساس شهري لتسجل نحو 1.15 مليار قدم مكعب يومياً، بما سيساعد البلاد التي تعاني من شح بالسيولة الدولارية في زيادة صادراتها وتأمين جزء من العملة الصعبة التي تحتاجها بشدّة، بحسب مسؤول حكومي مصري تحدث لـ"الشرق" شرط عدم الإفصاح عن هويته كون المعلومات غير معلنة.

تعتمد مصر على الغاز الإسرائيلي لتلبية جزء من الطلب المحلي، مع تصدير الفائض على شكل غاز طبيعي مسال إلى أوروبا بشكل أساسي، عبر مصانع التسييل في إدكو ودمياط بطاقة إنتاجية 2.1 مليار قدم مكعب يومياً.

وهبطت واردات مصر من الغاز الإسرائيلي بشكل حاد في أكتوبر الماضي مع وقف عمليات إنتاج الغاز من حقل تمار، عقب اندلاع الحرب في غزة، لتسجل نحو 350 مليون قدم مكعب يومياً، بعد أن كانت تتجاوز 900 مليون قبل توقف إنتاج الحقل في الثامن من أكتوبر.

المسؤول الذي تحدث مع "الشرق" أوضح أن "حجم الواردات من الغاز الإسرائيلي إلى مصر بلغت 1.15 مليار قدم مكعب يومياً في المتوسط منذ بداية العام الجاري، مقارنةً بحوالي مليار قدم مكعب يومياً في ديسمبر 2023".

بلغت صادرات الغاز المسال المصري، التي تتجه بشكل رئيسي إلى دول أوروبية، نحو 3 ملايين طن خلال النصف الأول من 2023، بحسب وزير البترول المصري طارق الملا في تصريحات لـ"الشرق" أكتوبر الماضي، الذي توقع ألاّ تقل كميات التصدير في النصف الأول من هذا العام عمّا تحقق في 2023. وكانت هذه الصادرات سجلت 8 ملايين طن في 2022 جنت مصر من خلالها 8.4 مليار دولار.

تصنيفات

قصص قد تهمك