روسيا تشن هجوماً جديداً على محطات طاقة أوكرانية

محطتان تابعتان لأكبر شركة توليد طاقة كهربائية حرارية في البلاد تتعرض لأضرار جسيمة

time reading iconدقائق القراءة - 5
أحد السكان يمر بجوار منازل مدمرة في قرية بشمال منطقة خاركيف. أوكرانيا في 27 مارس - المصدر: غيتي إيمجز
أحد السكان يمر بجوار منازل مدمرة في قرية بشمال منطقة خاركيف. أوكرانيا في 27 مارس - المصدر: غيتي إيمجز
المصدر:

بلومبرغ

شنت روسيا أكبر هجوم بالصواريخ والطائرات المسيرة منذ أكثر من 3 أسابيع ضد البنية التحتية الحيوية في أوكرانيا، والتي أسقطت دفاعاتها الجوية ثلثي الصواريخ.

قال قائد القوات الجوية ميكولا أوليششوك عبر تطبيق "تليغرام" إن إجمالي 53 صاروخاً من طرز مختلفة، منها أربعة صواريخ باليستية من طراز "إسكندر" أُطلقت من شبه جزيرة القرم، بالإضافة إلى 47 طائرة مسيرة محملة بالمتفجرات من طراز "شاهد"، استهدفت أوكرانيا الليلة الماضية.

ذُنكر أنه تم تدمير جميع الطائرات المسيرة عدا طائرة واحدة، ومع ذلك تمكن 18 صاروخاً من الإفلات من الدفاع الجوي الأوكراني، دون الخوض في تفاصيل حول الأضرار.

أضاف أوليششوك: "لا يتخلى الإرهابيون الروس عن نواياهم لتدمير قطاع الوقود والطاقة في البلاد".

أشار إلى أن كل ما تحاربه روسيا باستمرار هم المدنيون والبنية التحتية ومرافق الطاقة. قال إنه في الليلة الماضية، استُهدفت مناطق في جنوب ووسط وغرب أوكرانيا بوابل آخر من أكثر من 50 صاروخاً من طرز مختلفة ونحو 50 طائرة مسيرة من طراز "شاهد".

قال وزير الطاقة جيرمان جالوشينكو عبر "فيسبوك" إن من بين الأهداف التي تعرضت للقصف منشآت طاقة في منطقة زابوريزهيا في جنوب أوكرانيا، وإيفانو فرانكيفسك في الغرب، ودنيبروبيتروفسك وكيروفوهراد في الوسط، والجزء الذي تسيطر عليه أوكرانيا من منطقة دونيتسك في الشرق.

أضرار جسيمة

ذكرت شركة "دي تيك" (DTEK)، وهي أكبر منتج للكهرباء في أوكرانيا، إن القصف ألحق أضراراً جسيمة بمعدات محطتين للطاقة الكهربائية الحرارية، دون تحديد موقعهما.

قالت "دي تيك" عبر "تليغرام" إن هذا هو الهجوم الضخم السادس الذي يستهدف منشآت الطاقة التابعة للشركة خلال الشهرين ونصف الشهر الماضيين.

أوضحت هيئة الطوارئ الحكومية الأوكرانية عبر "تليغرام" أن حريقاً اندلع في منشأة للبنية التحتية الحيوية في منطقة إيفانو فرانكيفسك بعد القصف. وأكد حاكم زابوريزهيا، إيفان فيدوروف، في منشور على المنصة أيضاً، أن منشأة للطاقة في منطقته تعرضت للهجوم، دون تسميتها. على صعيد منفصل، قال فيدوروف إنه جرى مؤقتاً وقف مرور السيارات عبر السد في محطة دنيبرو للطاقة الكهرومائية.

استأنفت روسيا هجماتها الضخمة على شبكة الكهرباء في أوكرانيا الشهر الماضي، مستهدفة منشآت الطاقة في جميع أنحاء البلاد. كما صعدت قوات الرئيس فلاديمير بوتين هجماتها على امتداد خط المواجهة البالغ طوله 1200 كيلومتر (746 ميلاً) مع استعداد حلفاء كييف الغربيين -بما في ذلك الولايات المتحدة وألمانيا- للسماح بضرب بعض الأهداف داخل روسيا.

تصنيفات

قصص قد تهمك