ماسك يؤسس "xAI" في إطار سعيه لتطوير بديل لـ"تشات جي بي تي"

الشركة تأسست في مارس وهدفها فهم طبيعة الكون.. فريق الإدارة يشمل تنفيذيين سابقين في كبرى الشركات

time reading iconدقائق القراءة - 2
إيلون ماسك - بلومبرغ
إيلون ماسك - بلومبرغ
المصدر:بلومبرغ

ألمح إيلون ماسك لشهور برغبته في تطوير بديل لـ"تشات جي بي تي"، روبوت المحادثة الذي يعتمد على الذكاء الاصطناعي والذي لاقى رواجاً كبيراً. وفي إطار هذا السعي، أعلن ماسك تأسيس شركة أطلق عليها اسم "إكس إيه آي" (xAI)، وأن هدفها هو "فهم الطبيعة الحقيقية للكون".

على موقعها الإلكتروني، قالت "إكس إيه آي" إن ماسك سيترأس فريق إدارتها الذي يضم مديرين تنفيذيين عملوا سابقاً في مجموعة متنوعة من الشركات التي تقود مجال الذكاء الاصطناعي، مثل "ديب مايند" (DeepMind)، التي تملكها "غوغل"، و"مايكروسوفت" و"تسلا"، والمؤسسات الأكاديمية مثل جامعة تورنتو.

أسس ماسك وجاريد بيرشال، الذي يدير مكتب عائلة ماسك، شركة باسم "إكس إيه آي" في مارس، وفقاً لإفصاح ولاية نيفادا لدى وزير الخارجية. انتقد ماسك شركة "أوبن إيه آي" (Open AI)، شركة الذكاء الاصطناعي الناشئة الأبرز ومطورة تطبيق "تشات جي بي تي"، علناً بشكل متكرر.

في أبريل، كشفت صحيفة "فاينانشيال تايمز" أن ماسك يُجرى محادثات مع مساهمي "تسلا" و"سبيس إكس" حول المساعدة في تمويل شركة ناشئة للذكاء الاصطناعي، نقلاً عن أشخاص مطلعين على الأمر لم تُكشف هوياتهم. كما اشترى الملياردير آلاف المعالجات من "إنفيديا" للمشروع الجديد، حسب الصحيفة.

رغم عمله على الذكاء الاصطناعي، كان ماسك ضمن مجموعة من الباحثين ورواد قطاع التكنولوجيا الذين طالبوا مطوري الذكاء الاصطناعي في وقت سابق من العام الحالي بوقف تدريب نماذج الذكاء الاصطناعي القوية مؤقتاً.

تصنيفات

قصص قد تهمك