السيادي السعودي يرفع حصته في "كوي تيكمو" اليابانية إلى 6.6%

الاستثمار الجديد يعزز جهود صندوق الاستثمارات لتنويع محفظته عبر زيادة مشاركته في قطاع ألعاب الفيديو

time reading iconدقائق القراءة - 4
صورة من داخل المقر الرئيسي لصندوق الاستثمارات العامة في الرياض، المملكة العربية السعودية - المصدر: الشرق
صورة من داخل المقر الرئيسي لصندوق الاستثمارات العامة في الرياض، المملكة العربية السعودية - المصدر: الشرق
المصدر:الشرق

عزز صندوق الاستثمارات العامة حصته في شركة "كوي تيكمو" (Koei Tecmo) اليابانية لألعاب الفيديو إلى 6.60% مقارنة بـ5.56% سابقاً، وفق إفصاح مقدم إلى وزارة المالية اليابانية نقلته بلومبرغ.

تعد "كوي تيكمو" شركة قابضة تأسست من خلال اندماج شركتي (KOEI CO) و(TECMO). وتقوم الشركة بتطوير وتوزيع برامج ألعاب الفيديو لأجهزة الكمبيوتر الشخصية وأجهزة ألعاب الفيديو المنزلية وعبر الإنترنت. كما تدير أيضاً أعمالاً إعلامية أخرى مثل تسويق الكتب والأقراص المدمجة وتشغيل مرافق التسلية.

تأتي خطوة رفع السيادي السعودي لحصته في "كوي تيكمو" ضمن جهوده للتنويع الاقتصادي وتعزيز محفظته الاستثمارية في شركات ألعاب الفيديو، حيث استثمرت السعودية بشكل ضخم في مجال الألعاب الإلكترونية خلال السنوات الثلاث الأخيرة.

استثمارات سعودية في ألعاب الفيديو

في يناير الماضي، زاد صندوق الاستثمارات حصته في شركة ألعاب الفيديو اليابانية "نينتندو" لتصل إلى 8.6%، فضلاً عن استحواذه على حصص تزيد على 5% في شركتي ألعاب مدرجتين في اليابان، هما "كابكوم" المطورة للعبتي "ستريت فايتر" و"ريزيدنت إيفل"، ومزودة الألعاب عبر الإنترنت "نيكسون"، بالإضافة لاستثمارات شركة "سافي" التابعة للصندوق.

وفي عام 2021، اشترى الصندوق حصة في شركة "أكتيفيجن بليزارد"، منتجة لعبة "كول أوف ديوتي"؛ وتقدر قيمة الحصة بنحو 3.6 مليار دولار.

وأطلق ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، في سبتمبر 2022، الاستراتيجية الوطنية للألعاب والرياضات الإلكترونية، لجعل المملكة مركزاً عالمياً في هذا القطاع بحلول عام 2030.

وتستهدف الاستراتيجية تحقيق أثر اقتصادي بالمساهمة في الناتج المحلي الإجمالي بنحو 50 مليار ريال (13.3 مليار دولار) بشكل مباشر وغير مباشر، واستحداث فرص عمل جديدة تصل إلى أكثر من 39 ألف فرصة عمل.

تصنيفات

قصص قد تهمك