مصر تعلق حركة الملاحة في قناة السويس مؤقتاً.. والمُشَّغل يتحدث

أعمال تعويم السفينة البنمية الجانحة في قناة السويس.
أعمال تعويم السفينة البنمية الجانحة في قناة السويس. المصدر: هيئة قناة السويس.
المصدر: الشرق
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

علَّقت هيئة قناة السويس حركة الملاحة بالقناة مؤقتاً اليوم الخميس، لحين الانتهاء من أعمال تعويم سفينة الحاويات البنمية العملاقة "إفر غيفن EVER GIVEN" الجانحة بالكيلو متر 151- ترقيم قناة، فيما تمت الاستعانة بفرق إنقاذ بحري من هولندا واليابان للمساعدة في تعويم السفينة الجانحة

وأعلن الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس في بيان، أنَّ حركة الملاحة بالقناة شهدت أمس الأربعاء، عبور 13 سفينة من بورسعيد ضمن قافلة الشمال، كان من المستهدف إكمال مسيرتها في القناة وفقاً للتوقُّعات الخاصة بانتهاء إجراءات تعويم السفينة الجانحة، إلا أنَّه مع تواصل أعمال تعويم السفينة كان لابدَّ من التحرُّك وفق السيناريو البديل بالانتظار بمنطقة البحيرات الكبرى لحين استئناف حركة الملاحة بشكل كامل بعد تعويم السفينة.

وكشفت شركة إفر غرين، التي تقوم بتشغيل السفينة الجانحة، عن الاستعانة بفريقي إنقاذ بحري من اليابان وهولندا لتعويم السفينة، هما شركتي سميت سالفدج الهولندية، ونيبون سالفدج اليابانية، بعد جهود تواصلات على مدار 48 ساعة لم تنجح في تعويمها.

وقالت الشركة في تصريحات نقلتها "رويترز" إن فرق الإنقاذ البحري تصمم خطة أكثر فاعلية لإعادة تعويم السفينة في أقرب وقت ممكن، مضيفة أن الشركة مالكة السفينة الجانحة، والمقصود بها شوي كيسن كايشا اليابانية، مسؤولة عن نفقات عملية التعويم ومسؤولية الطرف الثالث وتكلفة الإصلاح.

شملت جهود تعويم السفينة، القيام بأعمال الشدِّ والدفع بواسطة 8 قاطرات عملاقة في مقدِّمتهم القاطرة بركة 1.

وشهدت قناة السويس، طريق التجارة البحرية المحوري، حالة من الاضطراب بعد أن جنحت سفينة حاويات يوم الثلاثاء، مما أدَّى إلى عرقلة حركة المرور في كلا الاتجاهين.

جهود متواصلة لتعويم السفينة البنمية الجانحة في قناة السويس
جهود متواصلة لتعويم السفينة البنمية الجانحة في قناة السويس المصدر: هيئة قناة السويس


وشهدت أسعار النفط تقلُّبات، أمس الأربعاء، مع انتظار عدد كبير من السفن للعبور بين البحر الأحمر والبحر الأبيض المتوسط.

وتُعدُّ قناة السويس معبراً محورياً، وتُستخدم بشكل أساسي لنقل النفط الخام من الشرق الأوسط إلى أوروبا والولايات المتحدة، فضلاً عن شحن زيت الوقود من الغرب إلى الشرق.

وقالت شركة "برنارد شولت شيب مانجمنت"، التي تدير السفينة "إيفر غيفن"، إنَّ طاقم السفينة المكون من 25 فرداً سالمون جميعاً.

أضافت الشركة أنَّ السفينة كان على متنها اثنان من الربان التابعين لهيئة القناة المصرية لإرشادها عندما حدث الجنوح حوالي الساعة 7:45 صباح يوم الثلاثاء.

من جانبها قالت شركة "ليث إيجنسيز"، مزوِّد الخدمات في القناة، إنَّ 150 سفينة على الأقل تنتظر تخليص السفينة "إيفر غيفن"، بما في ذلك سفن بالقرب من بورسعيد على البحر المتوسط، وميناء السويس على البحر الأحمر، وتلك العالقة بالفعل في مجرى القناة في البحيرات المرة.

السفينة الجانحة في قناة السويس
السفينة الجانحة في قناة السويس المصدر: هيئة قناة السويس

تعدُّ "إيفر غيفن"، التي تمَّ بناؤها في عام 2018 بطول 400 متر، وعرض 59 متراً، من بين أكبر سفن الشحن في العالم، ويمكنها حمل حوالي 20 ألف حاوية في وقت واحد.

كانت السفينة موجودة قبل الحادث في موانئ بالصين قبل أن تتجه نحو روتردام في هولندا، وفي عام 2019، اصطدمت سفينة الشحن بعبارة صغيرة رأسية في نهر إلبه بمدينة هامبورغ الساحلية الألمانية، وألقت السلطات في ذلك الوقت اللوم على الرياح القوية في الاصطدام الذي ألحق أضراراً بالغة بالعبَّارة.