رئيس الوزراء الروسي يبقي على ألكسندر نوفاك نائباً له

نوفاك تولى وزارة الطاقة منذ 2012 ومثّل روسيا في المحادثات المتعلقة بملف الطاقة

ألكسندر نوفاك، نائب رئيس الوزراء ووزير الطاقة الروسي
ألكسندر نوفاك، نائب رئيس الوزراء ووزير الطاقة الروسي المصدر: بلومبرغ
المصدر: بلومبرغ
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

قدم رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين مقترحاته إلى المشرعين بشأن أعضاء الحكومة الجديدة، والتي تتضمن الإبقاء على ألكسندر نوفاك نائباً له مكلفاً بالطاقة.

ويشغل نوفاك، البالغ من العمر 52 عاماً، منصب نائب رئيس الوزراء منذ عام 2020، وكان قبل ذلك وزيراً للطاقة منذ عام 2012. ويمثل نوفاك روسيا في المحادثات مع منظمة البلدان المصدرة للبترول منذ عام 2016، كما ساعد في صياغة اتفاقية التعاون التاريخية بين "أوبك" والدول خارج المجموعة من أجل التوصل إلى تنسيق بشأن الإنتاج ومنع تخمة المعروض، بما في ذلك الاتفاق على تخفيضات الإنتاج التاريخية في عام 2020.

روسيا تؤكد استعدادها لزيادة إمدادات المنتجات البترولية إلى السعودية

وفي حالة موافقة "الدوما"، مجلس النواب بالبرلمان الروسي، فسيتولى نوفاك الإشراف على المهام الاقتصادية المختلفة، بما في ذلك وضع إجراءات لمواجهة العقوبات الدولية، إضافة إلى حقيبة وزارة الطاقة التي يشغلها، وفقاً للبيان الذي نُشر على الموقع الإلكتروني للحكومة مساء أمس السبت.

وذكر البيان أن النائب الأول لرئيس الوزراء بالإنابة أندريه بيلوسوف، الذي عمل سابقاً في القضايا الاقتصادية، انتقل إلى منصب جديد.

وذكر بوريس بيلياكوف، المتحدث باسم ميشوستين، في البيان، أن نوفاك يتمتع بالخبرة الإدارية اللازمة، حيث تولى لفترة طويلة القضايا الاقتصادية والمالية في مناصب مختلفة، سواء في قطاع الأعمال أو في الخدمات البلدية والعامة.

ومن المقرر أن يصوت مجلس الدوما على نواب رئيس الوزراء في 13 مايو الجاري، وعلى الوزراء في 14 مايو.

إعادة تعيين رئيس الوزراء

كانت الحكومة الروسية قدمت استقالتها رسمياً بعد تنصيب الرئيس فلاديمير بوتين لولاية خامسة يوم الثلاثاء الماضي. وصوت المشرعون يوم الجمعة على إعادة تعيين ميشوستين رئيساً للوزراء بعد أن رشحه بوتين للاستمرار في المنصب الذي يشغله منذ أكثر من أربع سنوات.

يبدأ بوتين، الذي يحكم روسيا منذ بداية القرن الحادي والعشرين، فترة ولاية جديدة مدتها ست سنوات بعد أن حصل على نسبة تصويت قياسية بلغت 87% في الانتخابات الرئاسية التي شهدت سيطرة مشددة في مارس الماضي، حيث لم يواجه فيها أي منافسة جدية. ويعد بوتين البالغ من العمر 71 عاماً أطول حاكم للكرملين منذ عهد الدكتاتور السوفييتي جوزيف ستالين.

بوتين يحصد فوزاً قياسياً في انتخابات روسيا

اقترح رئيس الوزراء تعيين دينيس مانتوروف، القائم حالياً بأعمال نائب رئيس الوزراء المشرف على الصناعات التحويلية، نائباً أول له. فيما اقترح إعادة تعيين وزيري المالية والاقتصاد، كما كان متوقعاً على نطاق واسع.

وفي حال الموافقة، سيستمر أنطون سيلوانوف، البالغ 61 عاماً، في منصب وزير المالية، وهو تكنوقراطي ساعد في إبقاء الاقتصاد الروسي الذي تعرض للعقوبات متماسكاً أثناء تحوله إلى اقتصاد حرب. وهو يشغل هذا المنصب منذ عام 2011. فيما سيتولى مكسيم ريشيتنيكوف، 44 عاماً، منصب وزير الاقتصاد الذي يشغله منذ عام 2020.

واقترح ميشوستين أيضاً تعيين سيرغي تسيفيليف، حاكم منطقة كيميروفو في سيبيريا، وزيراً للطاقة، خلفاً لرئيس الوزارة السابق نيكولاي شولغينوف.

وتم ترشيح أوكسانا لوت، التي شغلت منصب نائب وزير الزراعة منذ عام 2018، لرئاسة الوزارة، بينما تم ترشيح وزير الزراعة دميتري باتروشيف ليصبح نائباً لرئيس الوزراء.