"الدار العقارية" الإماراتية تقود تحالفاً لشراء 51% من "سوديك" المصرية

المقر الرئيسي لشركة الدار العقارية في أبوظبي
المقر الرئيسي لشركة الدار العقارية في أبوظبي المصدر: رويترز
المصدر: الشرق
تعديل مقياس القراءة
ع ع ع

تقدمت شركة الدار العقارية الإماراتية، أكبر الشركات العقارية قيمة سوقية في الإمارات، بعرض استحواذ على حصة أغلبية في شركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار "سوديك" التي تبلغ 51% من أسهم رأس المال المصدر للشركة، وهو ما يرفع القيمة السوقية للشركة المصرية إلى نحو 420 مليون دولار.

وقالت "سوديك"، في إفصاح لإدارة البورصة المصرية اليوم الأحد، إن الخطاب الذي تلقته من شركة "الدار العقارية" يتضمن عرضاً مبدئياً غير ملزم لاستحواذ محتمل نقدي بسعر شراء تقديري بين 18 و19 جنيهاً للسهم، من خلال عرض شراء إجباري على كامل أسهم الشركة.

وبحسب الخطاب، ستقدم "الدار العقارية" الإماراتية عرض الاستحواذ من خلال شركة أو شركات ذات غرض خاص تؤسس لهذا الاستحواذ، سواء من جانب الدار منفردة أو مجتمعة مع تحالف مستثمرين، على أن تكون مملوكة أغلبية رأسمالها ومسيطر عليها من جانب شركة الدار.

وذكرت "سوديك" أن شركة "الدار العقارية" أفادت في خطابها أن السعر التقديري مشروط بإتمام فحص شامل نافي للجهالة على الشركة وشركتها التابعة بشكل مرضي لها، وكذلك الحصول على الموافقات الداخلية.

جانب من مشروع ألجريا أحد مشروعات شركة سوديك المصرية التي تسعى الدار العقارية الإماراتية للاستحواذ على حصة الأغلبية فيها
جانب من مشروع ألجريا أحد مشروعات شركة سوديك المصرية التي تسعى الدار العقارية الإماراتية للاستحواذ على حصة الأغلبية فيها المصدر: موقع شركة سوديك

الدار العقارية: عرض الشراء مجزي

وقالت شركة "الدار العقارية" في إفصاح لسوق أبوظبي للأوراق المالية إن ائتلافاً تقوده الشركة يعتزم تقديم عرض عطاء إلزامي في حالة الوصول إلى نتيجة مرضية لإجراءات العناية الواجبة.

وأفادت بأن عرض الشراء الذي قدمته يرفع القيمة السوقية لشركة "سوديك" إلى 6.6 مليار جنيه - يعادل 420 مليون دولار، ويمثل علاوة إصدار 14% على سعر إغلاق السهم بنهاية تداول الخميس الماضي 11 مارس، وعلاوات بنسب 18% و29% و49% على التوالي فوق متوسط سعر التداول المرجح على مدار 3 أشهر الذي يبلغ 15.64 جنيه، ومتوسط سعر التداول على مدار 6 أشهر البالغ 14.37 جنيه، ومتوسط سعر التداول على مدار 12 شهراً والبالغ 12.42 جنيه.

واعتبرت "الدار العقارية" أن هذا العرض يمثل فرصة جذابة لتعزيز السيولة ولمساهمي سوديك، حيث يعكس الركائز الأساسية المتينة للشركة وأداء سعر السهم خلال الـ12 شهراً الماضية.

كانت الدار العقارية قد أعلنت في يناير الماضي عن نموذج تشغيلي جديد يركز على تحقيق النمو المستدام عبر وحدتي أعمالها: "الدار للاستثمار" و"الدار للتطوير"، وتسعى الشركة إلى توسيع عملياتها في السوق المصرية لاستكشاف فرص جذابة وطويلة الأجل، لاسيما في تطوير مجتمعات متكاملة ومتعددة الخدمات.

وتعد سوديك من كبريات شركات العقارات في مصر، وأعلنت مؤخراً عن تحقيق مبيعات تعاقدية بقيمة 7.4 مليار جنيه خلال 2020، تمثل حصيلة بيع 1361 وحدة خلال العام، حيث ارتفعت مبيعات الوحدات السكنية 19% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، لتسجل 7.2 مليار جنيه.

كانت الشركة قد رفعت أرباحها بمعدل 6% في تسعة أشهر من عام 2020، مسجلة 538 مليون جنيه مقابل 506 ملايين في نفس الفترة من العام السابق 2019، رغم تراجع إيراداتها إلى 3.15 مليار جنيه بدلاً من 3.4 مليار في تسعة أشهر من عام 2019.